كأس العالم 2018

ألمانيا تعيش على جثة شتيجين …. الظلم في أبشع صوره !

هاي كورة_ كل الشواهد تتجه لأن يكون مانويل نوير هو حارس مرمى منتخب ألمانيا الأساسي في كأس العالم المقبلة التي ستقام هذا الشهر في روسيا.

نوير لم يلعب منذ سبتمبر الماضي سوى مباراة وحيدة ضد النمسا وظهر بمستوى جيد بالمقارنة بحارس لم يلعب عبر تسعة أشهر ولكن وضح البطأ في ردة أفعاله وفي تحركاته وهذا طبيعي بسبب الغياب الطويل ولكن من الظلم أن نستند لعامل الخبرة فقط في حراسة المرمي.

في الوضع الطبيعي نوير هو الحارس الأول ولا أحد يستطيع زحزحته من مكانه ولكن ليس منطقيا أن يجلس تير شتيجين حارس مرمى برشلونة المتالق طوال الموسم والمتطور بشدة والذي مثل ألمانيا أيضا وديا على دكة البدلاء من أجل حارس لايلعب منذ تسعة أشهر .

الصحافة والمراقبون وخواكيم لوف المدير الفني لألمانيا إتفقوا على إن خبرات نوير في قيادة الدفاع سترجح كفته وهذا أيضا غير مضمون في مقابل إمتلاك حارس شاب مميز يستحق الحصول على فرصته كاملة كما فعل كلينسمان مع يانز ليمان في كأس العالم 2006 على حساب أوليفر كان وكان قرارا حكيما حينها .

ألمانيا تعاني من مشاكل كثيرة بسبب الغرور والثقة الزائدة وظهر هذا في مشاكل بين اللاعبين وإحتكاكهم في التدريبات مثل مشكلة رودجير وكميتش …الخسارة من النمسا مفيدة جدا لأنها أفاقت الألمان من وهم الفوز بالبطولة دون منافسة …الأمور صعة جدا وألمانيا على الورق أقل بكثير من ألمانيا في السنوات الماضية.

المصدر: هاي كورة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق