اخبار الرياضة المصرية اليوم

أكبر مهرجان رياضي لـ«مستر أوليمبيا للهواة» و«ستريت ورك أوت» برعاية وزارة الشباب

في إطار نشر الثقافة الرياضية في المجتمع المصري، وتحفيز الشباب على ممارستها، تنظم مؤسسة كوسكواد، تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة، مهرجانًا رياضيًا شبابيًا عالميًا عند سفح الأهرامات وباستاد القاهرة الدولي، ويقام هذا المهرجان الكبير خلال الأشهر الأخيرة من العام الجاري.

ويشارك في الحدث مجموعة كبيرة من اللاعبين من كل دول العالم في احتفالية استعراضية تشهد لأول مرة إقامة مهرجان مستر أوليمبيا مصر، التي تؤهل إلى مستر أوليمبيا العالمية في لعبة الفيزيك، وهو الحدث الأهم، الذي ينتظره الشباب الممارس للعبة.

كما تقام عدة مهرجانات، من بينها مهرجان استعراضي، يشارك فيه نجوم العالم في لعبة "ستريت ورك أوت"، وهي اللعبة التي تسعى مؤسسة كوسكواد لنشرها في مراكز الشباب والميادين، بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة، التي تشهد هذه الأيام انفتاحًا غير مسبوق لتوسيع رقعة ممارسة الشباب الألعاب الرياضية على اختلاف أنواعه، وبجانب مهرجان استريت ورك أوت، هناك مهرجان "مستر أوليمبيا مصر"، ومهرجان "ذا شو".

وقال إسلام قرطام، رئيس مجلس إدارة مؤسسة كوسكواد، إن الأحداث والمهرجانات الرياضية، التي تنظمها المؤسسة لم تكن سترى النور لولا التعاون المثمر مع الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة ومسئولي الوزارة، الذين تحمسوا للأفكار المطروحة بعد اقتناعهم أنها توسع رقعة ممارسة الرياضة لقطاعات كبيرة من الشباب في الأماكن المفتوحة، وبأدوات محدودة التكاليف وممارسة ألعاب ترفع من لياقتهم الذهنية والبدنية والعصبية، وتدفعهم للمحافظة على صحتهم وشغل أوقات فراغهم في بناء أجسام قوية وصحية.

وأضاف قرطام، أن استضافة مهرجان مستر أوليمبيا مصر لأول مرة سيجذب قطاعًا كبيرًا من الشباب المهتمين باللعبة، كما أن المهرجانات والأحداث الرياضية فرصة لدعم السياحة وإظهار الوجه الحقيقي لمصر والأمن والهدوء، الذي تعيشه، حيث من المنتظر حضور أبطال عالميين.

وتواصلت "كوسكواد" مع مسئولي منظمة مستر أوليمبيا الدولية، لدعوة الجهات الدولية التي تنظم مثل هذه البطولات؛ للمشاركة في المهرجان الرياضي الكبير.

على جانب آخر، أعرب الاتحاد الدولي لستريت ورك أوت، عن ترحيبه بإقامة هذا الحدث الكبير على أرض مصر وتحت رعاية وزارة الشباب والرياضة.

المصدر: التحرير

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق