اخبار الرياضة المصرية اليوم

دوري الأبطال.. الأهلي في مهمة سهلة أمام حوريا وصدام عربي بين وفاق سطيف والوداد

تعود عجلة دوري أبطال إفريقيا، للدوران من جديد، اليوم الجمعة، وذلك حين تنطلق مواجهات الدور ربع النهائي، في تمام الساعة السادسة مساءً، عندما يستضيف نادي حوريا كوناكري الغيني نظيره الأهلي، على استاد 28 سبتمبر، بقيادة تحكيمية للحكم الدولي التونسي يوسف السرايري صاحب الـ41 عامًا، ويعاونه كل من أنور حميلة، ويامين مالولشي.

وتبدو مهمة الأهلي بقيادة مديره الفني الفرنسي باتريس كارتيرون، سهلة إلى حد كبير في العبور نحو الدور قبل النهائي في البطولة، مقارنة بالمواجهات الأخرى، حيث يحل ضيفا على حوريا، الذي حصل على المركز الثاني في ترتيب المجموعة الثالثة.

وتأهل الأهلي، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد ثمانية ألقاب، لدور الثمانية، عقب تصدره المجموعة الأولى برصيد 13 نقطة، محققا أعلى رصيد من النقاط من بين الفرق الـ16 التي شاركت في مرحلة المجموعات.

وبعدما حصل الفريق على نقطة واحدة في أول جولتين بالمجموعة، انتفض واستطاع أن يحقق أربعة انتصارات متتالية للمرة الأولى في مسيرته الحافلة بالبطولة التي بدأت عام 1976، كما تعد هذه هي المرة الأولى التي يتصدر فيها الأهلي مجموعته بدور المجموعات منذ النسخة المسابقة عام 2013، التي شهدت فوزه بالبطولة للمرة الأخيرة.

واستدعى كارتيرون للقاء اليوم قائمة تضم 23 لاعبا وهم: «شريف إكرامي، محمد الشناوي، علي لطفي، سعد سمير، ساليف كوليبالي، محمد نجيب، أحمد فتحي، أيمن أشرف، محمد هاني، صبري رحيل، علي معلول، حسام عاشور، أكرم توفيق، هشام محمد، وليد سليمان، أحمد حمدي، مؤمن زكريا، إسلام محارب، كريم نيدفيد، ناصر ماهر، أحمد حمودي، وليد أزارو، صلاح محسن»، في المقابل شهدت القائمة استبعاد كل من جونيور أجايي، مروان محسن، باسم علي، ميدو جابر وعمرو السولية بسبب الإصابات التي يعانون منها.

ويسعى الأهلي لتحقيق نتيجة جيدة تُسهّل من مهمته في لقاء العودة بالقاهرة يوم 22 سبتمبر الجاري، ورغم افتقاد الأهلي عددًا من لاعبيه الأساسيين أمثال ميدو جابر وعمرو السولية ومعهم مروان محسن للإصابة، فإن الجهاز الفني حرص خلال الفترة الماضية على تجهيز البديل لمواجهة أزمة الغيابات، حيث يرغب كارتيرون في الدفع بهشام محمد بدلاً من عمرو السولية، وهناك مفاضلة بين مؤمن زكريا وإسلام محارب للمشاركة بدلاً من ميدو جابر.

ويعول باتريس كارتيرون على خبرات لاعبيه الكبار أمثال أحمد فتحي ووليد أزارو وعلى معلول وصلاح محسن ومؤمن زكريا وإسلام محارب وسعد سمير وساليف كوليبالي ومن خلفهم الحارس الدولي محمد الشناوي، ويلعب الخواجة الفرنسي مباراة اليوم بتشكيل متوازن من أجل الخروج بأفضل نتيجة، وطالب لاعبيه بضرورة امتصاص حماس لاعبي حوريا في الدقائق الأولى للمباراة.

في المقابل يدخل حوريا كوناكري لقاء اليوم مُتسلحًا بالحالة المعنوية الجيدة للاعبيه عقب الفوز العريض بثلاثية نظيفة على ماندين إف سي في الدور قبل النهائي لبطولة كأس غينيا، التى أقيمت الإثنين الماضي، ويرغب صاحب الأرض في استمرار العروض الجيدة وتحقيق نتيجة جيدة على بطل مصر.

واعترف فيكتور زفونكا مدرب حورويا كوناكري، بأن فريقه لا يملك خبرات الأهلي لكن فريقه سيلعب بكل جدية وإخلاص وحماس من أجل تحقيق المفاجأة والفوز على "مارد إفريقيا"، موضحاً أنه طلب من لاعبيه عدم الخوف واستغلال كل الفرص للتسجيل لأن الأهلي يستطيع التسجيل من أنصاف الفرص.

موقعة من العيار الثقيل

كما يشهد اليوم أيضا لقاء عربيا من العيار الثقيل بين وفاق سطيف الجزائري وضيفه الوداد البيضاوي المغربي (حامل اللقب)، حيث تعيد المباراة إلى الأذهان لقاء الفريقين بنهائي البطولة العربية للأندية عام 2008، التي توج بها الوفاق على حساب نظيره المغربي.

ويسعى وفاق سطيف، الذي فاز بالبطولة عامي 1988 و2014، للاستفادة من عاملي الأرض والجمهور، حيث يخوض اللقاء بمعنويات مرتفعة عقب تصدره ترتيب الدوري الجزائري، إثر فوزه 3-2 على ضيفه شباب بلوزداد يوم الاثنين الماضي، في آخر مواجهاته بالمسابقة المحلية.

وكان الفريق الجزائري قد صعد لدور الثمانية بشق الأنفس، حيث حسم حصوله على المركز الثاني في ترتيب المجموعة الثانية في الجولة الأخيرة بفوزه 2-1 على مضيفه مولودية الجزائر.

من جانبه، يطمح الوداد البيضاوي، الذي فاز باللقب أيضا عام 1992، لاستعادة اتزانه سريعا عقب خسارته المفاجئة 1-2 أمام أولمبيك آسفي يوم الجمعة الماضي في مستهل مبارياته ببطولة الدوري المغربي.

وبلغ الفريق المغربي دور الثمانية بعدما تربع على صدارة المجموعة الثالثة، حيث يراهن عبدالوهاب السيكتوي مدرب الوداد، على قوة خط دفاع الفريق، الذي لم يستقبل سوى هدفين فقط خلال مبارياته الست التي خاضها بدور المجموعات.

وفيما يلي مواعيد مواجهتي اليوم:

– حوريا × الأهلي الساعة 6 مساءً.

– وفاق رياضي سطيف × الوداد الرياضي الساعة 9 مساءً.

المصدر: التحرير

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق