اخبار الرياضة المصرية اليوم

إيان راش: «صلاح أنهى هيمنة ميسي ورونالدو على الجوائز»

أكد إيان راش أسطورة نادي ليفربول، أن الدولي المصري محمد صلاح جناح ليفربول، استطاع إنهاء هيمنة الثنائي البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي، على الجوائز والألقاب الأوروبية.

وأشار راش في تصريحات أبرزها الموقع الرسمي لفيفا اليوم الأحد، إلى أن البرتغالي رونالدو ومنافسه اللدود ميسي بدون شك كانا الأفضل لفترة طويلة، قبل أن يتألق صلاح ويكسر تلك الهيمنة.
وشدد أسطورة ليفربول، على أن صلاح لعب دورا هاما مع منتخب بلاده في التأهل لكأس العالم روسيا 2018، قبل إصابته في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد صاحب اللقب.
وأضاف: عدم أنانية صلاح تلفت انتباهي بشكل كبير، فمن الملاحظ أنه لا يبخل بتمرير الكرة إلى زملائه، وحقق العديد من الإنجازات في دوري من الدوريات الصعبة حول العالم.
يذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، في وقت سابق، أعلن القائمة المختصرة لأفضل لاعب في العالم، لعام 2018 «The Best»، والتي شملت الثلاثي محمد صلاح نجم المنتخب الوطني ونادي ليفربول الإنجليزي، وكريستيانو رونالدو نجم المنتخب البرتغالي ونادي يوفنتوس الإيطالي، ولوكا مورديتش نجم المنتخب الكرواتي ونادي ريال مدريد، على أن يتم الإعلان عن الفائز يوم 24 سبتمبر المقبل، بالعاصمة البريطانية لندن.
ونجح رونالدو ومودريتش في قيادة ريال مدريد للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، في الموسم الماضي، كما لعب النجم الكرواتي دورًا بارزًا مع منتخب بلاده في مونديال روسيا 2018، إذ حصد المركز الثاني في إنجاز تاريخي، علاوة على نيل مودريتش جائزة أفضل لاعب في أوروبا قبل أيام، بعد منافسة مع الثنائي كريستيانو رونالدو، ومحمد صلاح.
من جانبه قدّم صلاح صاحب الـ26 عامًا، موسمًا مميزًا مع ليفربول، وقاده لنهائي دوري أبطال أوروبا، كما استطاع التأهل بالمنتخب الوطني للمونديال بعد غياب 28 عامًا، كما حقق لقب أفضل لاعب في إنجلترا وهداف الدوري الإنجليزي بالموسم الماضي.
وانحصرت جائزة الكرة الذهبية بين الثنائي رونالدو وميسي في السنوات العشر الأخيرة، إذ استطاع كل منهما حصدها 5 مرات، بينما جائزة "The Best"، ظهرت منذ عامين فقط، بعد انفصال "فيفا" عن مجلة "فرانس فوتبول" ونجح النجم البرتغالي في التتويج بها خلال المرتين (2016،2017).
يذكر أن محمد صلاح قد سجل مع فريق ليفربول منذ انطلاق مسابقة الدوري الإنجليزي للموسم الجديد هدفين فقط أمام فريق برايتون ووست هام يونايتد، بالإضافة لقيادته المنتخب الوطني والفوز على منتخب النيجر في أول مباريات المكسيكي خافييرا أجيري مع الفراعنة والذي سجل هدفين أيضًا.

المصدر: التحرير

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق