اخبار الرياضة العالمية اليوم

جادون سانشو اللاعب الذهبي وعملاق بروسيا دورتموند

سُلِّم لاعب كرة القدم جادون سانشو عند التوقيع لصالح فريق بروسيا دورتموند من مانشستر سيتي مقابل مبلغ قدره 8 ملايين جنيه إسترليني، القميص رقم سبعة الذي كان يملكه في السابق اللاعب عثمان ديمبيلي الذي كان يلعب بـ135.5 مليون جنيه إسترليني، والذي رحل ونقل، ويبدو أنهم يعتقدون بأن اللاعب جيد جدا، لكن لماذا لم ينجح في الانضمام إلى الدوري الممتاز.

وصف اللاعب نفسه خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في إنجلترا الأربعاء، قائلا: "إنني مخادع ومنافس قوي، وواثق من نفسي، فأنا أؤمن بنفسي في مواقف فردية"، وسانشو خارج الملعب شحض طموح، فهو أفضل لاعب في اليسار وعلى الجانب الأيمن أو على اليمين كجناح، إنه سريع للغاية، وممتاز تقنيا ويتحرك باستمرار، وقادر على المراوغة في طريقه إلى المدافعين عن حقوق الإنسان أو التغلب عليهم بالسرعة والذكاء الذكي.

رغم قلة خبرته يميل سانشو إلى اتخاذ القرار الصحيح على أرض الملعب، ولا يحاول الحيل السخيفة دون أي سبب، ويجيد التمريرات الصحيحة بسرعة، كما يحسن من نفسه دائما.

وقال ماكسيميليان فيليب زميل سانشيلو في بروسيا دورتموند بعد أن سجل هدفين وساعده في الفوز 4-صفر على باير ليفركوزن أن "تسارعه وحشي، يمكنه أن يحدث الكثير من الضرر بتغييراته السريعة".

وأضاف "ربما لا يزال مرغوبا بعض الشيء. لا يزال لديه الكثير ليتعلمه فإنه يعمل بجد لكن بالنسبة إلى عمره 18 عاما، كان هذا أداء خاصا"، والأهم من ذلك، وما يبدو أنه يفصله عن العديد من التوقعات السابقة في إنجلترا، هو أن سانشو يلعب برأسه، ولا يعتمد على الصفات الجسدية وحدها.

غالبا ما يمكن العثور عليه في مكان عميق بالملعب لاستقبال الكرة وبدء الهجمات، في حين أن رؤيته ولمساته للكرة ينتميان إلى لاعب تعلم لعب الكرة على الشاطئ في ريو، وليس في إنجلترا القديمة.

يعد مفتاحه إلى الهدف بالإضافة إلى الحركة والتحكم، هو مدى السرعة التي يتنطلق بها سانشو نحو الهدف، من خلال عدم الانتظار حتى يكون قريبا جدا من حارس المرمى، يحافظ على الهدف مفتوحا على نطاق واسع ويصطاد حارس المرمى على غرة في الزاوية، إنه نوع من الثقة.

قال سانشو "كنت أشاهد رونالدينيو على يوتيوب.. أعجبني كيف اعتاد أن يحمل فريقه في بعض الأحيان وكان يحاول تجربة أشياء لا يمكن لأحد أن يحاول القيام بها".

لم يظهر سانشو أبدا لمنتخب سيتي، ولم يكن يعتقد بأنه سيحصل على فرصة، وشعر بالثقة الكافية بأنه سيكون قادرا على القيام بعمل لصالح فريق بوندسليغا فهو لديه طموحات ملكية.

أدى نقص الفرص على مستوى الفريق الأول في إنجلترا إلى دفع سانشو إلى رفض عقد جديد في سيتي وفي صيف عام 2017، غادر بيب غوارديولا اللاعب من تشكيلة الفريق الذي كان يلعب فيه قبل الموسم. واشترى دورتموند واحدة من أهم الاحتمالات في كرة القدم الأوروبية.

استغرق الأمر وقتا حتى استطاع سانشو أن يثبت نفسه في الفريق الأول في دورتموند، مما جعل أول ظهور له كبديل (ضد إينتراخت فرانكفورت) في أكتوبر 2017، وكانت أول مباراة له (ضد فولفسبورغ) في 2018 وسجل أول هدف له (ضد باير)، لكن هذا الموسم قدم بالفعل ست تمريرات في ست مباريات، وهو أعلى مشترك بين اللاعبين في أفضل خمس بطولات بالدوري في أوروبا، وهو يبلغ من العمر 18 عاما فقط.

حصل سانشو في منتصف كأس العالم تحت 17 عاما، على ميدالية لدوره في مساعدة إنجلترا للفوز بالبطولة، بعد أن سجل ثلاثة أهداف في مراحل المجموعة قبل أن تطلبة دورتموند. كما تم اختيار سانشو لاعبا في البطولة عندما خسرت إنجلترا نهائي بطولة الاتحاد الأوروبي تحت 17 عاما.

وسيكون مفاجأة كبرى إذا ظهر سانشو لأول مرة في المباريات المقبلة ضد منتخبي كرواتيا وإسبانيا، بينما لا تناسب خطة اللعب المتمثلة في 3-5-2 في ساوثجيت سانشو إلا إذا كان أحد لاعبي خط الوسط المهاجمين وراء المهاجم سييلعبون بخطة 3-4-3 (شيء لم يفعله على المستوى الاحترافي)، وتقام المباراة في ريجيكا خلف أبواب مغلقة.

المصدر: مصر اليوم

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق