اخبار الرياضة العالمية اليوم

لاعب ركلوه بالموز ليصبح إسطورة فيما بعد !

هاي كورة_ من عاصروا حقبة السبعينات لايمكنهم نسيان ماقدمه نوتنجهام فورست عندما صعد من دوري الدرجة الثانية ليصبح في ثلاثة سنوات بطل دوري أبطال أوروبا مرتين على التوالي مع المدرب العبقري براين كلوف.

في نهاية الستينات بدأت ظاهرة وجود اللاعبين السود في الملاعب الإنجليزية وكانت العنصرية في أوجها وللأسف كان يتم ركلهم بالموز وهذا لاقى إنتقادات واسعة من الصحافة والمدربين في الدوري وقتها.

فيف أندرسون هو من غير وجهة نظر المشجع الإنجليزي في اللاعبين السود وكان فيف أندرسون ظهي ايمن عالمي إستطاع أن يكون قطعة ثابتة في هيمنة نوتنجهام فورست على دوري أبطال أوروبا

أندرسون في بداياته مع نوتنجهام عاني بسبب إلقاء الموز عليه لدرجة إنه كان يخشى من أن يميل أكثر على الرواق الأيمن كل لايصطدم بالجماهير ولكن براين كلوف شجعه وقال له أنا أريد أن تجلب لي موز وعليك بالذهاب لتركلهم أنت بأدائك العظيم وبالفعل تحول لأندرسون لإسطورة ورمز ضد العنصرية .

المصدر: هاي كورة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق