اخبار الرياضة العالمية اليوم

فيدال وليس ميسي قائد برشلونة حاليا …فالفيردي كان محقا !

هاي كورة_ عنونت صحيفة السبورت الكتالونية قائلة ” سفينة برشلونة لها قائد جديد ” في إشارة واضحة لنجم منتخب يلي أرتور فيدال الذي قدم أفضل مباراياته في الديربي .

هناك بعض الحقائق التي حدثت الفترة الماضية جعلت السبورت تشعر بأن فيدال بات القائد الحقيقي للفريق حاليا وليس ميسي وهي :

1_لاعبوا برشلونة بدئوا يشعروا بأن هناك رجل يدافع عنهم ضد الخصوم …فيدال إستعاد الكرة أمام إسبانيول ست مرات …برشلونة إرتكب 10 مخالفات ضد لاعبوا إسبانيول منها أربعة على فيدال بنسبة 40 %.

2_فيدال مخيف للخصوم بدنيا كما إنه خبير طوال فترته مع يوفنتوس وبايرن ميونيخ .

3_ فيدال منذ وصوله لبرشلونة حاوطته المشاكل بين عدم الإلتزام والإصابات ومشاكله الخفية مع فالفيردي ولكن عندما إلتزم وإستعاد تكيزه وسمع كلام مدربه شاهدنا نسخه مختلفة لفيدال…فالفيردي كان محقا عندما إستبعد فيدال في بداية الموسم لأن هذا الإستبعاد أثار غيرة الشيلي وقاتل من جديد على مكانه وشعر حينها إنه لم ياتي بشلونة للتكريم والشو بل جاء ليكون رجلا نافعا لفريقه .

4_ فيدال بركضه المستمر أرسل رسالة واضحة للنجوم الشبان بأن يركضا أيضا ولايرتكنوا لأنهم يلعبوا مع برشلونة حيث المجهود القليل والإعتماد فقط على النسق الفني …فيدال قلب مليء بالطاقة وإذا واصل هذا النسق البدني حتى نهاية الموسم سيكون من الصعب على أحد أن يزحزحه من مكانه وستكون مباريات برشلونة صعبة جدا على الخصوم .

5_ إلتزام فيدال في الفترة الماضية ألهم فالفيردي بأن يجعله المقوم لتصرفات ديمبلي ….فيدال راقب ديمبلي وأصبح ظلا له طوال الفترة الماضية وقال عبر حسابه في مواقع التواصل الإجتماعي “ديمبلي لاعب شاب ويحتاج للعاطفة والنصيحة، نحن نساعده كثيرًا” وبعد تعنيف فيدال لديمبلي في جلسه خاصة إستعاد ديمبلي حيويته وبدأ يربح ثقة فالفيردي من جديد .

6_ ميسي لاعب هو الأروع ولكن شخصيته الخجولة نوعا ما قد تجعله أحيانا لايفعل بعض الأدوار القيادية لذلك فيدال هو من يقوم بالأشياء التي يعجز عنها ميسي وهذا أكسبه ثقة كبيرة من بين زملائه على الرغم من إنه لم يمكث في النادي أكثر من خمسة أشهر.

المصدر: هاي كورة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق