الهلال السعودي

الجابر يكشف عن أسباب تراجع نتائج “الهلال”

قال سامي الجابر، رئيس الهلال السعودي السابق، إن "الزعيم" لعب واجتهد وقدم الكثير، لكنه لم يوفق في نهائي كأس زايد للأندية، ليذهب اللقب إلى النجم الساحلي التونسي، الذي فاز في المباراة النهائية بنتيجة 2-1.

وتحدث الجابر، خلال حواره قبل التوجه إلى الكويت للمشاركة في الملتقى الإعلامي العربي، عن خسارة الهلال ورأيه في تصريحات رئيس النادي، الأمير محمد بن فيصل.. وإلى نص الحوار:

كيف ترى ضياع اللقب العربي الثالث على الهلال؟

البطولة الغالية لم تكن من نصيب الهلال الذي قدم مباراة مشرفة وكان قريبًا من تحقيق الفوز، لكن الوقت القاتل حمل النبأ السعيد لعشاق النجم الساحلي. أقدم التهنئة لأنصارالخصم والجماهير التونسية بصفة عامة.

الهلال والنجم الساحلي كانا الأحق ببلوغ المباراة النهائية لكأس زايد للأندية، بعد مشوارهما الحافل وتجاوز أندية قوية كانت مرشحة لنيل اللقب، وفي الختام ذهب اللقب صوب جوهرة الساحل التونسي سوسة.

من يتحمل مسئولية خسارة الهلال؟

لا يمكن لوم أي شخص، سواء اللاعبين أو الجهازين الفني والإداري، الفريق بذل جهدًا كبيرًا من أجل الفوز وإسعاد الجماهير السعودية، لكن النهاية لم تكن سعيدة.

اقرأ أيضا:

سامي الجابر يُهنئ "الهلال" لتأهله لنهائي البطولة العربية

أقول للاعبين لا تتأثروا بخسارة اللقب، رغم مرارة ذلك عطفًا على قوة البطولة ومكانتها والاسم الغالي الذي تحمله، وبإذن الله يمكن التعويض في النسخة المقبلة.

هل يتحمل ماميتش الجزء الأكبر من المسئولية؟

تحميل شخص واحد، مسئولية الخسارة، منطق غير عادل، الهلال كان الطرف الأفضل في المباراة النهائية، وأهدر مجموعة كبيرة من الفرص. زوران واجه مشكلة إصابة بعض العناصر المهمة والإرهاق الكبير كان واضحًا.

النجم الساحلي لعب بذكاء شديد ويملك لاعبين دوليين مميزين مثل الهلال، ومدربه الفرنسي روجيه لومير تحكم في مجريات اللقاء حسب إمكانيات لاعبيه وقراءة أسلوب لعب الخصم، ودافع بقوة والهجمة الأخيرة كتبت لهم الفوز.

هل ترى أن البطولة حققت المنتظر منها؟

نعم حققت البطولة أهدافها وأعادت لنا رونق البطولات العربية والنشاط الجماهيري والإعلامي، لتعود البطولة العربية الأهم على مستوى الأندية، والتي حملت هذه النسخة، اسم حكيم العرب، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله.

وبهذه المناسبة أشكر رئيس الاتحاد العربي، المستشار تركي آل الشيخ، على ما قدمه من دعم كبير لعودة الروح للبطولة العربية، كما أقدم التهنئة لجميع العاملين بالاتحاد العربي، على نجاحها بصورة مثالية، كما أشكر الأشقاء في الإمارات، على ما قدموه من جهود مشكورة لإنجاح البطولة بأفضل صورة، وهذا ليس بغريب على أبناء زايد الخير.

ما رأيك في تصريح رئيس الهلال عقب اللقاء بأن حضورك مع جيسوس غير مناسب وكان من الأفضل دعم الفريق بحضور المعسكر؟

هذا رأيه وله أن يقول ما يراه، لكن بكل صدق ويعلم الله أنني جئت داعمًا للزعيم، حضوري مع جيسوس ليس غريبًا، فهي عادة هلالية وسمة للعمل الصحيح في النادي.

العلاقة الطيبة تربط منسوبيه مع بعضهم، حتى حال انتهاء العلاقة التعاقدية بالنادي، كما حضرت وحضر غيري. كنا نأمل أن يفوز الهلال ويتوج باللقب، لكن لم يحدث ذلك وتحسرنا كثيرًا، تمنينا أن نحتفل جميعًا بتحقيق اللقب ونسعد به، أعتقد أننا لم نكن لنسمع هذا الحديث حال تتويج الهلال بكأس زايد.

كيف تبرر هذه التصريحات المتشنجة؟

هذا وصفكم أنتم الصحفيون، لكن نحن في نادي الهلال، أسرة واحدة، ويبقى الأمير محمد بن فيصل، إنسانا عزيزا، ربما كان منفعلًا من وقع الهزيمة ومتأثرًا من ضياع حلم التتويج، نتمنى التوفيق في بقية الاستحقاقات. تعلمت دائمًا أن الإنسان حين يكون منفعلًا، يجب أن يبتعد عن الإعلام ولا يصرح، الوقت لم يكن مناسبًا والتأثر يكون غالبًا على الشخص.

قد يهمك أيضا:

الجابر يشيد بتألق الهلال في الفوز على الاتفاق

الجابر يحتفل بفوز الهلال على الدحيل القطري

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق