الكرة السعودية والدوري السعودي

ظهور مادة محظورة في عينة نجم الاتحاد فهد المولد

أعلنت إدارة نادي الاتحاد، أمس، تلقيها إشعاراً من اللجنة الوطنية للرقابة على المنشطات يفيد بظهور مادة محظورة في عينة لاعب الفريق الدولي فهد المولد، التي تم فحصها خلال مباراة الاتحاد والنصر التي جرت في 13 أبريل (نيسان) الماضي ضمن الجولة الـ27 من منافسات الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم.

وأكدت أن مجلس الإدارة في النادي يعكف حالياً مع الإدارة القانونية على دراسة الخطوات اللازمة قانونياً التي تحفظ حقوق اللاعب والنادي، ويأتي إيضاح إدارة النادي بحسب بيانها الرسمي، أمس، من منطلق الشفافية التي يتعامل بها مجلس الإدارة مع الجماهير الرياضية، والتأكيد على حرص المجلس على التعاون الكامل مع اللجنة الوطنية للرقابة على المنشطات لما فيه مصلحة الرياضة السعودية ونادي الاتحاد.

من جهته، أكد المستشار القانوني خالد المحمادي أهمية نوعية المادة التي ظهرت في عينه اللاعب فهد المولد، التي سيترتب عليها العقوبة التي ستفرض على اللاعب، مشيراً إلى أن المولد قد يوقف 4 سنوات على الأكثر أو 6 أشهر على الأقل، كما أن هناك حالاتٍ تعلّق العقوبة وتنفذ في حال تكرارها، وهو الأمر الذي يعود إلى نوعية المادة، وحسب نيات اللاعب المطالب بإثباتها.
وطالب المحمادي بعدم الاستعجال بإصدار الأحكام، مشيراً إلى أن بعض المواد المحظورة في قائمة «الوادا» من الممكن أن تدخل جسم اللاعب دون علم منه، مشيراً إلى أن هناك حالتين تثبت فيهما براءة فهد المولد، الأولى وجود أخطاء في إجراءات المختبر المبلغ للنتيجة الإيجابية، وثانياً عدم وجود التعمد والخطأ في وصول المادة المحظورة إليه ودخولها إلى جسمه.

ويبدو اللاعب فهد المولد مهدداً بالإيقاف مدة طويلة تتراوح بين عامين إلى 4 أعوام، فيما سيغيب مؤقتاً عن أهم مباراتين لفريقه في هذا الموسم، حيث يصارع من أجل البقاء في دوري المحترفين ويحتل حاليا المرتبة الـ11 في لائحة الترتيب برصيد 31 نقطة، كما يرجح غيابه عن المباراة الأخيرة (الجولة السادسة) لدور المجموعات في دوري أبطال آسيا ضد الوحدة الإماراتي في 21 مايو (أيار)، علماً بأن فريقه ضمن مرافقة منافسه الإماراتي إلى دور الـ16 عن المجموعة الثانية.
ويُعد المولد (24 عاما) من أبرز لاعبي الاتحاد، وهو شارك مع منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وسبق للاعب فهد المولد أن خضع لفحص للمنشطات من قبل اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات وكانت نتيجته سلبية، وكان ذلك في 19 يناير (كانون الثاني) 2018، ويُتوقع أن يقوم اللاعب بممارسة حقه القانوني في تحليل العينة «B» في حال شك في تحليل العينة «A» وسيخضع لجلسة مع لجنة الاستماع لقضايا المنشطات التي ستنظر في القضية وهي المخولة بإصدار العقوبة ضد اللاعبين المتعاطين للمنشطات.

ويتعين على اللجنة الوطنية للرقابة على المنشطات الانتباه قبل إبلاغ اللاعب وناديه واتحاده النظر في إن كان اللاعب من ضمن الذين لديهم استثناءات علاجية، إذ يسبق الإعلان النظر في ذلك ثم إبلاغ الاتحاد والنادي واللاعب، حيث كانت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات قد أعلنت في بيان رسمي صادر يوم 28 أبريل الماضي أن عدد العينات التي قامت بفحصها خلال الموسم الرياضي الحالي بلغت 1115 عينة.

وأخذت 421 عينة داخل المنافسات في مباريات كرة القدم مقابل 210 عينات خارج المنافسة حيث عادة يتم استهداف الأندية في تدريباتهم أو معسكراتهم التدريبية، وبحسب البيان الصادر، فإن عدد الحالات السلبية بلغ 924 نتيجة مقابل 4 حالات انتهاك تم الإعلان عنها من قبل اللجنة.
واستهدفت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات 18 رياضة تنتمي للجنة الأولمبية السعودية فيما أقامت 27 محاضرة توعوية للأندية والاتحادات، وتحديداً 14 رياضة، وأقامت 3 معارض متخصصة في التوعية بأخطار المنشطات وسبل مكافحتها وكيفية التصدي لها، وبلغ عدد المستفيدين 7047 مستفيداً.

وبحسب تفاصيل الفحوصات التي قامت بها فرق اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات، فإن أعضاءها قاموا بفحوصات داخل المنافسات من خلال 421 عينة للاعبي كرة القدم مقابل 409 عينات لألعاب مختلفة، أما خارج المنافسة، فاستهدفت 210 من لاعبي كرة القدم مقابل 75 لاعباً للألعاب المختلفة فيما كانت النتائج سلبية لـ924 عينة مقابل أربع حالات إيجابية شهدت انتهاكات من قبل رياضيين.

وشددت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات خلال البيان الرسمي الصادر عنها على أن الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم شهد حضوراً لافتاً من قبل اللجنة، حيث تم الحضور في 56 مباراة بحيث تم استهداف 7 مباريات لكل نادٍ، وتم جمع 224 عينة للاعبي كرة القدم في دوري المحترفين داخل المنافسة من خلال 14 لاعباً لكل فريق.

أما عدد العينات التي تم أخذها خارج المنافسة فكانت 128 عينة من خلال 8 لاعبين من كل نادٍ، وبدت النتائج سلبية في 298 عينة حتى الجولة السابعة والعشرين من منافسات الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم مقابل حالة انتهاك واحدة أعلنت للاعب فريق القادسية شايع شراحيلي حيث أوقف لمدة سنة واحدة.
وسبق للجنة السعودية للرقابة على المنشطات أن أعلنت عن قرارات تأديبية للمصري محسن نعمة الله اختصاصي العلاج الطبيعي لنادي هجر لمدة أربع سنوات، كما سبق لها أن قررت إيقاف ريان الدكان لاعب كرة الطائرة بنادي الفيصلي لمدة أربع سنوات.

وعادة ما تقوم اللجنة بتحديث أعمالها من فحوصات كل فترة على موقعها الإلكتروني، وكذلك عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، وذلك بهدف إيصال رسائلها للمجتمع الرياضي والتأكيد أنها حاضرة، وفي الموسم الماضي قامت بفحوصات بعدد 938 عينة للرياضيين السعوديين وسط نتائج سلبية لـ924 عينة مقابل 14 حالة انتهاك، حيث استهدفت لعبة كرة القدم عبر 322 عينة داخل المنافسة، مقابل 59 عينة خارج المنافسة، فيما أظهرت النتائج السلبية لـ377 عينة مقابل 4 حالات انتهاك لأربعة من لاعبي كرة القدم.
ومنذ عام 2008 تم إعلان اللجنة الرقابة على المنشطات عن إيقافات ضد لاعبين، أبرزهم: فيصل الجمعان لاعب الفتح، وخالد شراحيلي لاعب الهلال، ومحمد نور لاعب الاتحاد، وعلاء الكويكبي لاعب الوحدة، ومبارك القرني لاعب المزاحمية، وعبد اللطيف الحربي لاعب التقدم، ونايف البلوي لاعب نادي الوطني، ومحمد أمان الحربي لاعب الفتح، وعبد المحسن العسيري لاعب ضمك، فيما تمت تبرئة لاعب النصر حسام غالي بعد ثبوت أخطاء في الإجراءات المتبعة من قبل اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات في عام 2012.

وقد يهمك ايضًا:

نادي "الاتحاد" يستأنف تدريباته استعدادًا لمواجهة التعاون

الاتحاد يحذف "تغريدة التحدي" الساخرة من النصر

المصدر: العرب اليوم

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق