اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصري

خليفة أجيري (4).. ساحر”الأهلي” لقيادة منتخب مصر

كتب – محمد يسري مرشد:
بات مقعد المدير الفني لمنتخب مصر خالياً بعد إقالة المكسيكي خافيير أجيري بعد مسيرته الكارثية في كأس الأمم الإفريقية بالخروج المبكر من ثمن النهائي، فمن يخلفه؟
كما جرت العادة في مصر، يتم تقسيم الخيارات دائماً عند المُفاضلة بين مدربي المنتخب إلى قسمين، أولهما (مدرب محلي)، وثانيهما (مدرب أجنبي)، فقط، هكذا تسير الأمور هنا منذ عشرات السنين.
لنتحدث إذاً عن المدرب الأجنبي؛ بسبب اعتماد أغلب الأندية المصرية المُنافسة على الألقاب دوماً على مدربين أجانب في الفترة الأخيرة، فلن نجد وفرة في الأسماء المُتاحة للوصول إلى مقعد أجيري .
والسطور القادمة ستحمل اسماً ، بطلها مانويل جوزيه المدير الفني التاريخي للأهلي :

المدرب التاريخي

يملك مانويل جوزيه الذي يلقب بـ "الساحر" سيرة ذاتية رائعة فى مصر خلال فتراته الذهبية مع النادي الأهلي التى انتهت فى 2012 مع نادي برسبوليس الإيراني .
وحقق جوزيه مع الأهلي 21 لقباً على الصعيد القاري والمحلي بالإضافة إلى طريقة لعب، 3-4-3 هو أول من أدخلها إلي مصر موسم 2001-2002 لتعتمدها الأندية والمنتخبات المصرية كطريقة لعب .

قائد

جوزيه ليس مجرد بل هو القائد يتمتع بصفات قيادية يفرض ويلزم من يعمل معه بالواجبات لديه نضج وظيفي ومهني يحقق الاستفادة القصوى من الأدوات التى يملكها ويملك الجرأة والشجاعة فى اتخاذ القرار، لا يحابي أحدا، ولا يسمح لأحد بالتدخل فى عمله أو فرض بعض الأمور الفنية عليه وهو مثالياً للتعامل مع اتحاد الكرة المصري.

مدرب نفسي

مانويل جوزيه بالإضافة إلى عينه الخبيرة وشخصيته القيادية فهو بارع فى الجانب النفسي والسيطرة على غرفة خلع الملابس، لا يقبل بالتهاون والتخاذل ويجيد التعامل مع النجوم.
يجيد جوزيه التحفيز وكسر الغرور في فريقه، لا يقبل بالخروج عن النص، أو الاستهتار، حاسم فى اتخاذ القرارات ولا يرضخ لاسم أو نجم أو مسئول.
يقول محمد بركات عن هذه النقطة " أنا عادة لا أقبل الانتقادات من أحد ولكن مع جوزيه الوضع مختلف، هزمنا الاتحاد السكندري بسداسية وبعدها عشنا اسوأ لحظاتتنا ، لقد وبخنا وفتح النار علينا، جيل يتكون من أبو تريكة وبركات وجمعة والنحاس فعل معه هذا .

بناء

يسعى الاتحاد المصري لكرة القدم لبناء جيل آخر وحاول المكسيكي خافير أجيري تنفيذ هذه التجربة ولكنه تراجع عقب حصول مصر على شرف تنظيم بطولة أفريقيا 2019.
ولاقت قائمة أجيري المختارة انتقادات واسعة من الجماهير والنقاد.
جوزيه هنا يبرز بالعين الخبيرة ومتابعة الكرة المصرية وتوافقه مع مواصفات المدير الفني للمنتخب من حيث حسن الاختيار والتجهيز الفني الجديد وفرض الانضباط على اللاعبين وخلق الدوافع وتجديدها وكلها نقاط ضعف عانى منها المنتخب مع أجيري.
جوزيه يبلغ من العمر 73 عاماً ولكنه لم يغلق المجال أمام الأهلي العام الماضي وربما منتخب مصر .

المصدر: مصراوي


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق