اخبار كاس الامم الافريقية 2019دوري شمال أفريقيا

تقرير.. هل ينجح المنتخب الجزائري فيما فشل فيه المصري 2017؟

كتب – محمد همام:

بعد حصول منتخب مصر لكأس أمم أفريقيا نسخة 2010 والتي أقيمت على الأراضي الأنجولية من الفوز على منتخب غانا بهدف دون رد، لم يستطع أي منتخب عربي بعد ذلك في التتويج باللقب القاري.

المنتخب المصري كان قاب قوسين أو أدنى من التتويج باللقب في النسخة الماضية والتي أقيمت بالجابون 2017 إلا أن منتخب "الفراعنة" فقد فرصة الحصول على اللقب الثامن بعد الخسارة من الكاميرون في المباراة النهائية (2-1).

والآن أصبح المنتخب العربي الجزائري قريبًا من حسم اللقب الأفريقي عندما يخوض منتخب "محاربي الصحراء" مباراة منتظرة أمام نظيره السنغالي، مساء غد الجمعة على ملعب "استاد القاهرة".

وقبل مباراة الغد يستعرض "مصراوي" أبطال النسخة السابقة وتحديدًا منذ فوز المنتخب المصري بلقب 2010:

– 2012

توّج المنتخب الزامبي باللقب الأفريقي بعد الفوز على كوت ديفوار بركلات الترجيح (8-7) عقب نهاية المباراة في وقتها الأصلي بالتعادل السلبي.

البطولة شهدت ظهور منتخبين عربين في منافسات دور الثمانية وهما تونس والسودان إلا أنهما ودعا المسابقة مبكرًا بعد الخسارة من زامبيا وغانا على الترتيب.

وشهدت هذه النسخة خروج منتخبي ليبيا والمغرب من دور المجموعات بعد احتلال المركز الثالث في مجموعتهم.

– 2013

نال منتخب نيجيريا لقب كأس الأمم الأفريقية بعد الفوز على منتخب بوركينا فاسو بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت بجنوب أفريقيا.

هذه النسخة شهدت تواجد ثلاث منتخبات عربية وهم المغرب والجزائر وليبيا إلا أن الثلاثي ودعوا المنافسات مبكرًا.

المنتخب المغربي حقق المركز الثالث في المجموعة الأولى بثلاث نقاط ليأتي خلف منتخبي جنوب أفريقيا وجزر الرأس الأخضر.

في المقابل، خرج المنتخب التونسي والجزائري بعد احتلال المركز الثالث والرابع على الترتيب، حيث جمع منتخب "نسور قرطاج" أربع نقاط، مقابل نقطة لـ"محاربي الصحراء".

– 2015

نسخة 2015 شهدت ظهور منتخبين عربيين وهما الجزائر وتونس لينجح الثنائي الشمال أفريقي في الوصول للدور التالي وتخطي مرحلة المجموعات.

المنتخب التونسي احتل صدارة المجموعة الثانية برصيد خمس نقاط في مجموعة ضمت الثلاثي جمهورية الكونغو وجزر الرأس الأخضر وزامبيا.

في المقابل، جاء المنتخب الجزائري في المركز الثاني برصيد ست نقاط بينما تفوق المنتخب الغاني بفارق الأهداف ليحتل الصدارة.

مشوار المنتخب التونسي والجزائري انتهى مبكرًا وتحديدًا من دور ربع النهائي بعد الخسارة من غينيا الاستوائية (2-1) وكوت ديفوار (3-1).

المباراة النهائية استطاع منتخب "الأفيال" أن يحسمها بالفوز على غانا في المباراة النهائية (9-8) بركلات الترجيح بعد نهاية المباراة في وقتها الأصلي بالتعادل السلبي.

– 2017

شهدت هذه النسخة ظهور أربع منتخبات عربية في البطولة التي أقيمت بالجابون وهم مصر وتونس والجزائر والمغرب.

المنتخب المصري استطاع أن يتخطى دور المجموعات بحصوله على صدارة المجموعة بسبع نقاط والتي ضمت غانا ومالي وأوغندا.

في المقابل حسم المنتخب التونسي وصافة المجموعة الثانية برصيد ست نقاط وهو نفس عدد نقاط الذي جمعه المنتخب المغربي ليحجز بطاقة الوصافة من المجموعة الثالثة.

أما المنتخب العربي الرابع في البطولة وهو الجزائري فقد احتل المركز الثالث في المجموعة الثالثة برصيد نقطتين.

دور الثمانية شهدت صراعًا عربيًا من خلال مواجهة مصر بالمغرب ليحقق رفاق النجم المصري محمد صلاح الفوز في الدقيقة 88 بهدف سجله محمود عبد المنعم "كهربا".

في المقابل، ودّع المنتخب التونسي من بوركينا فاسو بالخسارة بهدفين دون رد.

وفي دور نصف النهائي، حقق المنتخب المصري الفوز على بوركينا فاسو بركلات الترجيح (4-3) بعد نهاية المباراة في وقتها الأصلي والإضافي بنتيجة (1-1).

المنتخب المصري في المباراة النهائية لم يحافظ على تقدمه بهدف ليتلقى هدفين في الشوط الثاني.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق