الكرة السعودية والدوري السعودي

مساعد الزامل يؤكد أن النجوم الراحلين سيتم تعويضهم بآخرين من اللاعبين المميزين

رفض مساعد الزامل، رئيس نادي القادسية، الاتهامات التي طالته بالتفريط في أبرز نجوم الفريق الكروي بدلاً من المحافظة عليهم، تحسبًا للعودة سريعًا إلى دوري المحترفين السعودي.

وأكد الزامل أنه يحترم كل الآراء إلا أنه يرى أن ما يقوم به هو في مصلحة النادي، وليس العكس، مشيرًا إلى أنه على رأس الهرم، وبالتالي يطمح إلى النجاح مع مجلس إدارته في المهمة الموكلة إليه، خصوصًا بعد أن تمّت تزكيته لرئاسة النادي 4 سنوات مقبلة.

وتعرض الزامل، لنقد شديد من قبل عدد كبير من القدساويين، بعد بيع عقد اللاعب ياسين برناوي لصالح نادي التعاون، وعقد المهاجم هارون كمارا وقبلهما عبد المحسن فلاته للاتحاد، ومحمد خبراني للأهلي.

وأكد الزامل، أنه يبحث عن مصلحة النادي أولاً وأخيراً، وأنه سيتم تعويض الأسماء التي رحلت بأسماء أخرى من اللاعبين المميزين من أصحاب الخبرة القادرين على تحقيق الهدف المنشود، وهو العودة إلى دوري المحترفين السعودي في الفترة المقبلة.

وأضاف: "لن يتم الاعتماد بشكل كلي على اللاعبين من أصحاب الخبرة، بل إن هناك عدداً كبيراً من الأسماء الشابة والمواهب بنادي القادسية من المهم أن تأخذ فرصتها، فالنادي يجب أن يبقى قوياً بفريقه الكروي ونقوم بما نراه مناسباً".

وعن استشارة أصحاب الخبرة والتجربة من أبناء نادي القادسية، خصوصاً في القرارات المصيرية المتعلقة بيع عقود لاعبين نجوم أو التعاقدات أو غيرها، قال الزامل إن كل هذه الأمور تتم بالاستشارات وليس شرطاً أنَّ كل مَن تتم استشارته يتمّ الأخذ برأيه، بل إن كل موضوع تُطرح فيه عدة آراء، والإدارة في النهاية ترى الرأي الأنسب وتعمل به.

وفيما يتعلق بيع عقود بعض النجوم، خصوصًا أن هارون كمارا على وجه التحديد أوصى المدرب التونسي يوسف المناعي بعدم بيع عقده والإبقاء عليه لقيادة خط الهجوم الموسم المقبل، بيَّن الزامل أن أي لاعب لم يتم بيع عقده إلا بموافقة من الجهازين الإداري والفني وفق مصلحة نادي القادسية وتحديداً فريق كرة القدم.

ووعد الزامل بجلب لاعبين مميزين على قدر التطلعات حيث يتم العمل الجدي لبناء فريق جديد وقوي ومنظَّم يكون مرضياً لجميع أنصار النادي.

ودخل خزينة نادي القادسية ما لا يقل عن 20 مليون خلال الأيام القليلة الماضية نتيجة تمثل دفعات أولى لبيع عقود أربعة لاعبين، عدا إعارة اللاعب البرازيلي بيسمارك لنادي خورفكان الإماراتي.

ويُنتظر أن يدخل خزينة القادسية مبلغ يقارب 20 مليون ريال، من بينها بقية انتقال اللاعب عبد الرحمن العبيد، حيث يمثل هذا الرقم مبلغاً كبيراً ومساعداً للوصول السهل لدوري المحترفين مجدداً في حال جلب لاعبين على مستوى عالٍ، بحسب تصريح الزامل الذي شدد على أن الاستقطابات لن تقتصر على اللاعبين المحليين، بل إن هناك جلباً للاعبين أجانب يمكن أن يمثلوا فارقاً كبيراً في التشكيلة.

يُذكر أن القادسية وقّع مع عدد من الأسماء التي مثَّلت عدة فرق بدوري الدرجة الأولى في الأيام القليلة المقبلة رغم بيع نجوم مميزين، مما أثار حفيظة كثير من أنصار النادي.

قد يهمك أيضا:

"القادسية" يدعم صفوفه بلاعب "النصر" سامي النجعي

القادسية يصدم الاتحاد ويرفض التخلي عن البرازيلي بيسمارك

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق