الكرة السعودية والدوري السعودي

الفيصل يوجه مديري مكاتب الهيئة بالحضور خلال المباريات وحل العوائق أمام الجماهير

أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم إلغاء ملحق الصعود والهبوط هذا الموسم. واستقر الاتحاد السعودي على هبوط 3 فرق من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان مباشرة إلى دوري الأمير محمد بن سلمان للدرجة الأولى، مع صعود أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في البطولة الأخيرة.

كما أجرى الاتحاد تعديلاً على المادة الثالثة حيث أصبحت لجنة المسابقات تختص بتنظيم وإدارة المسابقات والمباريات الرسمية والودية، باستثناء دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ودوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى، بالإضافة إلى إعداد جداول المسابقات والمباريات التي تنظمها.

كما أضاف فقرتين على المادة 15 حيث تنص الفقرة الأولى على أن تكون مقاعد البدلاء للفريق المستضيف على يسار المنصة ما لم يتفق الفريقان على غير ذلك. أما الفقرة الثانية فتنص على أن تكون نسبة جماهير الفريق الضيف 30 بالمائة، فيما تكون نسبة الحضور 50 بالمائة للفريقين، في نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، ونهائي كأس الهيئة العامة للرياضة لبطل السوبر، ما لم يتفق الفريقان على غير ذلك.

اقرا ايضا:

"الاحتراف"السعودية تنهي جدلية اللاعب الهاوي بتعديلات جديدة

وكان مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم اعتمد تشكيل عدد من لجانه، وذلك قبل انطلاق وبداية الموسم الرياضي الجديد، وأعلن اتحاد كرة القدم تشكيل 3 لجان، هي الحكام والمسابقات ولجنة المسؤولية الاجتماعية والمشاركة الجماهيرية.

وتم تكليف الإنجليزي جايكوب كولين رئيساً للجنة الحكام الرئيسية، لحين الانتهاء من تعيين خبير تحكيمي دولي يتولى رئاسة اللجنة، ويعمل كولين في لجنة الحكام السعودية منذ 2017 مديراً لتقنية الفيديو المساعد، كما سبق له العمل حكماً في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ 2008 حتى 2017.

ويتوقع أن يستمر منصب رئيس لجنة الحكام لصالح خبير دولي «أجنبي»؛ حيث بدأت علاقة الحكام الأجانب في لجنة الحكام الرئيسية، منذ نهاية عام 2015 الذي تم فيه تعيين الإنجليزي هاورد ويب مديراً لدائرة التحكيم السعودي، رغم وجود عمر المهنا رئيساً للّجنة، الذي لم يُمض طويلاً حتى غادر منصبه لصالح مرعي العواجي، وذلك بعد سنوات طويلة قضاها المهنا في العمل بلجنة الحكام الرئيسية.

وبعد رحيل الإنجليزي ويب جاء مواطنه مارك كلاتنبيرغ، الذي تدرج في عمله مع لجنة الحكام السعودية حتى أصبح رئيساً لها، قبل أن يغادر منصبه في منتصف الموسم الماضي، ويخلفه الدولي خليل جلال الذي تم إعفاؤه من منصبه قبل آخر جولتين من منافسات دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، على خلفية حديثه الإعلامي في نهائي كأس الملك، وذكره معلومات غير دقيقة، بحسب بيان إقالته الصادر من اتحاد كرة القدم السعودي.

وأسندت المهمة المؤقتة في لجنة الحكام إلى الإيطالي الشهير بييرلويجي كولينا، رئيس لجنة الحكام في اتحاد الفيفا، لاختيار الطواقم التحكيمية التي ستدير المباريات المتبقية من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك في مهمة إنقاذ مؤقتة.

وعوداً إلى التشكيل الجديد للجنة الحكام السعودية، الذي تم الكشف عنه يوم أمس؛ حيث وجود الحكم السعودي يوسف ميرزا لشغل منصب نائب الرئيس، وسبق له العمل في لجنة الحكام، إضافة إلى عمله مقيم حكام معتمداً في الاتحاد الآسيوي ومحاضراً في الاتحاد السعودي، كما كان في اللجنة الإيطالي ماتيو تريفولوني للعمل مستشاراً لصالح اللجنة، وسبق لتريفولوني العمل رئيساً للجنة الحكام الفرعية في إيطاليا، كما يعمل محاضراً ومراقباً معتمداً في الاتحادين الأوروبي والدولي.

وضمت عضوية لجنة الحكام السعودية كلاً من عبد الله مطلق الشلوي، الذي سبق له الفوز بجائزة أفضل حكم مساعد في آسيا 2015، كما يعمل في عضوية اللجنة منذ الموسم الماضي، وكذلك عبد الرحمن التويجري الذي سبق له العمل في عضوية لجنة الحكام الفرعية بمنطقة القصيم حتى أصبح رئيساً لها في فترة سابقة، وعبد العزيز العقيلي الذي يعمل محاضراً ومقيماً للحكام في الاتحاد السعودي لكرة القدم.

أما لجنة المسابقات التي تم الإعلان عن تشكيلها يوم أمس، فقد تولى رئاستها نعيم البكر الذي سبق له العمل في منصب نائب رئيس اللجنة للموسم قبل الماضي، إضافة إلى شغله عضوية اللجنة منذ موسم 2013. وعُرف عن البكر اهتمامه بالأرقام والإحصائيات الخاصة عن كرة القدم السعودية، وعن المشاركات الدولية للمنتخب السعودي ولاعبيه عبر التاريخ.

ورغم الجدل الذي يصاحب عدداً من اللجان في اتحاد كرة القدم، ومن بينها لجنة المسابقات، بسبب جدولة المباريات، فإن الأمر قد يبدو مختلفاً هذا الموسم، لكون جدولة مسابقات دوري المحترفين السعودي تم إسنادها هذا الموسم للجنة خاصة تابعة لرابطة دوري المحترفين السعودي، يترأسها أحمد الراشد.

وضمّت عضوية لجنة المسابقات في اتحاد كرة القدم كلاً من عبد الله الدخيل، الذي سيعمل في منصب نائب الرئيس حيث سبق له العمل مديراً إدارياً بنادي التعاون لعدة سنوات، ومحمد الجميعي الذي عمل نائباً لرئيس نادي البدائع، والفيصل إبراهيم الخنيفر الذي عمل بالمجال الإداري بنادي الروضة حتى تسلم رئاسة النادي في الموسم الماضي، وأخيراً عبد المجيد العميم الذي عمل مديراً تنفيذياً بنادي الفيصلي لعدة سنوات، إضافة إلى عمله مسؤولاً للتراخيص في ذات النادي.

أما على صعيد لجنة المسؤولية الاجتماعية والمشاركة الجماهيرية، فقد تولى نزيه النصر رئاسة اللجنة، فيما ضمّت عضويتها كلاً من فايز المالكي وعبد العزيز الحميدي وناصر اليوسف وهيف الفويه.

من جانب آخر، أصدر الأمير عبد العزيز الفيصل رئيس الهيئة العامة للرياضة قراراً يقضي بتكليف مديري مكاتب الهيئة في المناطق والمحافظات بالحضور خلال مباريات الموسم الرياضي ومتابعة الحضور الجماهيري، وحلّ أي عوائق أو صعوبات تواجه الجمهور أثناء حضورهم في الملاعب وتلافي هذه الصعوبات ومتابعة تنظيم الأندية لمبارياتها، والرفع بتقارير عاجلة عقب انتهائها، بهدف توفير البيئة المناسبة والملائمة للمشجع الرياضي، وتحفيزه على حضور المباريات وتوفير الخدمات الممكنة كافة، بعيداً عن أي عوائق تؤثر على استمتاعه بالمباراة.

يذكر أن أندية المحترفين تتولى التنظيم والإشراف على مبارياتها خلال الموسم الرياضي.

قد يهمك ايضا:

رئيس اتحاد الكرة السعودي أكد أنهم بصدد إجراء تعديلات على لوائح عدد من اللجان

الاتحاد السعودي يُلحق بذوب آهن الإيراني خسارته الأولى في دوري أبطال آسيا

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق