الكرة السعودية والدوري السعودي

خالد العطوي يتنفس الصعداء بعودة الاتفاق بعد نجاحه في إيقاف مسلسل الخسائر

تنفس خالد العطوي مدرب الاتفاق، الصعداء، بعد نجاحه في إيقاف مسلسل الخسائر في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي، عقب الفوز على العدالة الصاعد الجديد لدوري الكبار بهدف جاء في الثلث الأخير من المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام.

وعاش المدرب السعودي الوحيد في دوري المحترفين، أوقاتاً عصيبة، وهو على خط توجيه اللاعبين في الميدان، وانتظر بفارغ الصبر إطلاق صافرة النهاية.

ومع الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، أهدر اللاعب البرازيلي روجيرو، ضربة جزاء منعت تقدم فريقه، حيث سعى المدرب إلى رفع الضغوط عن نفسه، وعن لاعبيه، خصوصاً روجيرو من خلال اللحاق به قبل الوصول لغرفة تبديل الملابس، والرفع من معنوياته، وتجنب زيادة الإحباط لدى اللاعب.

أقرأ ايضــــــــاً :

الشباب في مهمة صعبة لاقتحام قمّة ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان

جاء الهدف الاتفاقي الوحيد في المباراة من خلال ضربة حرة مباشرة نفذها اللاعب فيليب كيش، بكل إتقان، ليكتفي حارس العدالة التونسي المخضرم أيمن المثلوثي، بمشاهدتها، وهي تسكن مرماه، دون أن يتمكن من عمل أي شيء لمنعها.

وبالعودة إلى المدرب العطوي، فقد عرف أنه أفضل المدربين السعوديين الصاعدين، بعد أن قاد المنتخب السعودي لدرجة الشباب لحصد بطولة كأس آسيا الأخيرة، والوجود بمونديال بولندا، حيث لقي إشادة كبيرة، إلا أنه قرر خوض تجربة جديدة مع الأندية السعودية، ووجد الاتفاق الأنسب له في هذه المرحلة الانتقالية في حياته التدريبية.

ودخل العطوي قاعة المؤتمرات الصحافية مبتسماً، وصافح الجميع قبل أن يتقبل الأسئلة بارتياح كبير، وأجاب عنها بثقة، مشيراً إلى أن فريقه لم يحقق الفوز على فريق سهل «بل من أفضل الفرق هجومياً»، ولذا من الصعب التفكير بمهاجمة فريق يملك هذه القوة الهجومية على حساب النواحي الدفاعية، حيث إن العدالة فريق مميز في التحولات.

وأشار إلى أن هناك حاجة ماسة لهذا الفوز، حيث تحقق ذلك بعد غياب لمدة شهر تقريباً، وهذا الفوز يقدم لكل الاتفاقيين من داعمين ومنتقدين، وفي أي منصب وحتى الجمهور.

وشدد العطوي على أن الاتفاقيين أسرة واحدة، حيث إن الفوز منح الفريق ثلاث نقاط مهمة في جدول الترتيب.

وعن المدة التي يمكن من خلالها التوصل إلى قناعة تامة بشأن طريقة لعب تناسب عناصر الاتفاق الموجودة، قال العطوي: «كل يوم علينا أن نتعلم ونتطور، ويمكن بذلك أن نكتشف شيئاً جديداً ومفيداً، وأتذكر مقولة للنجم الفرنسي الكبير زين الدين زيدان، حينما ذكر في الموسم الأخير لاعتزاله أنه سيتعلم في اليوم التالي من التدريبات، حينما سأل عما يمكن أن يقدمه، ولذا الحديث في الأمور الفنية والتكتيكية يحتاج إلى مؤتمرات وحديث طويل».

وأضاف: «حينما تريد تطبيق الأسلوب بشكل كامل تحتاج سنوات، فمثلاً فريق مانشستر سيتي الإنجليزي ظل في الموسم الأول دون تحقيق أي منجزات، وهو يملك اللاعبين المميزين والمال وغير ذلك، ولكن من المهم أن يستمر العمل والتطوير حتى تأتي النتائج بعد التوفيق بكل تأكيد».

بقيت الإشارة إلى أن الفوز الاتفاقي رفع رصيده إلى 9 نقاط، ليتقدم 3 خطوات على الأقل في جدول الترتيب مع نهاية الجولة الثامنة.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

إدارة الاتفاق تطالب خالد العطوي بتعديل طريقة اللعب

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق