الدوري الخليجيدوري شمال أفريقيا

الطرابلسي يتوقع وصول الترجي التونسي لنهائي مونديال الأندية

أعرب المدرب التونسي الشهير سامي الطرابلسي عن اعتقاده بأن أحد الأندية العربية الثلاثة المشاركة في النسخة الحالية من بطولة كأس العالم للأندية المقامة حاليا في قطر بمقدوره التأهل للمباراة النهائية في البطولة. ويعتبر الطرابلسي أحد أبرز ممثلي المدرسة التونسية في التدريب في قطر حاليا ، كما سبق له أن قاد منتخب تونس للمحليين إلى الفوز بلقب بطولة أفريقيا للمحليين ، وقاد السيلية القطري للعب في بطولة دوري أبطال آسيا لأول مرة في تاريخه القصير الممتد منذ 1995 .
وأكد الطرابلسي أنه من الممكن أن تكون المباراة النهائية لهذه النسخة عربية خالصة في ظل مشاركة ثلاثة أندية عربية هي الترجي التونسي بطل أفريقيا والهلال السعودي بطل آسيا والسد القطري ممثل البلد المضيف كما أن البطولة تقام على أرض عربية.

ويري الطرابلسي أنه من الممكن أن يتواجد أحد الأندية الثلاثة في المباراة النهائية كما فعلها الرجاء البيضاوي المغربي والعين الإماراتي من قبل ، وأن الترجي هو أكثر هذه الفرق الثلاثة قدرة على تحقيق مثل هذا الأنجاز لاسيما أنه يملك خبرة كبيرة في هذه البطولة ويملك ثقافة اللعب في مونديال الأندية، وكذلك السد الذي يتواجد على أرضه ووسط جماهيره وسبق أن نال الميدالية البرونزية بعد وصوله للمركز الثالث في عام 2011 ، ومن الممكن أن يفعلها الهلال وهو يضم بين صفوفه بثمانية لاعبين محترفين.

أقرأ أيضًا:

المدرب التونسي سامي الطرابلسي يجدد عقده مع السيلية القطري‎

كما قال الطرابلسي إن الكرة العربية تسيطر حاليا على أكبر قارتين من خلال الأندية والمنتخبات فالترجي بطل أفريقيا والجزائر بطل نفس القارة على مستوى المنتخبات وقطر بطل آسيا للمنتخبات وكذلك الهلال السعودي بطل الأندية الأسيوية.

وعن السد القطري وفوزه في أول مباراة أمام هينجين سبورت بطل أوقيانوسية ، قال الطرابلسي : "يجب أن نضع في اعتبارنا أن لاعبي السد الدوليين مرهقون. أعذر الجهاز الفني للسد بقيادة تشافي. ورغم الإرهاق ، أدى اللاعبون مباراة قوية وأهدروا كما كبيرا من الفرص وكان في مقدورهم الفوز برقم قياسي".

وأشار الطرابلسي إلى أن المهمة صعبة للغاية لأنه لا توجد فترة زمنية كافية للراحة بين هذه المباراة وتلك القادمة يوم السبت المقبل أمام مونتيري المكسيكي، وهي أصعب ،لأن مستوى الفريق المكسيكي من المؤكد أفضل من هينجين كما أن لاعبي السد لم يحصلوا على فترة راحة كافية بينما هذه أول مباراة لمونتيري، وتمكن من مشاهدة السد في أولى مبارياته وهي أمور يجب على تشافي أن يعالجها.

ولم يكتف الطرابلسي بهذا بل قال أيضا إن تشافي يمثل وجهة نظر إدارة جديدة في كرة القدم عامة والتدريب خاصة وهو يعتمد على خبراته الكبيرة كلاعب موهوب وسبق له المشاركة في هذه البطولة، ويعرف خباياها جيدا ودخل في تحديات صعبة كبيرة أثناء مشواره في الملاعب ونجح فيها ببراعة كما أنه دائما من الأسماء المرشحة لتدريب منتخب إسبانيا وليس مجرد تدريب أحد الأندية.

وعن الفريق المرشح للفوز باللقب ، قال الطرابلسي : "ليفربول الإنجليزي هو المرشح الأوفر حظا لاسيما أنه يملك مقومات تجعله الفريق الأفضل من منافسيه بدليل نتائجه في الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا حاليا ويقوده المدرب المخضرم يورجن كلوب.

وقد يهمك أيضًا:

الطرابلسي المباريات المتبقية من عمر الدوري لها أهميتها

مدرب السيلية يرفض التقليل من قوة نادي قطر قبل لقائهما في الدوري

المصدر: مصر اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق