إتحاد جده

نادي الاتحاد السعودي يستنجد بأعضاء الشرف لمواجهة القضايا المالية

كشفت مصادر مطلعة عن مباحثات تجريها إدارة الاتحاد مع عدد من أعضاء الشرف لمناقشة عدد من الأمور المتعلقة بالنادي في مقدمتها القضايا العالقة والمطالبات المالية التي تحاصر الاتحاد لعدد من الأطراف الخارجية إلى جانب لاعبين ومدربين سابقين، وحسب المصادر فإن التحركات الاتحادية تأتي بهدف الاستفادة من خبرة الشرفيين إلى جانب تأمين دعم مالي للخزينة يفي بالوفاء بعدد من الالتزامات المالية على النادي في ظل توقف الدفعات المالية لعقود الرعاية.
وأوضحت المصادر أن إدارة الاتحاد مطالبة في غضون الأيام القليلة المقبلة بالالتزام مع اللاعبين بشأن تسليمهم راتب شهر وذلك إثر الاتفاق التي جمع اللاعبين بإدارة النادي على تخفيض رواتبهم الشهرية 50 في المائة خلال أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19).
يذكر أن مصادر خاصة كشفت أن نادي الاتحاد بات مهدداً بالمنع من تسجيل اللاعبين لثلاث فترات انتقال، بدءاً من فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وذلك بسبب قضيته مع اللاعب المغربي مروان دا كوستا.
وحسب المصادر الخاصة، فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» حكم لصالح اللاعب مروان دا كوستا، مُعتبراً أن فسخ عقده يأتي بسبب مشروع، وبالتالي تم الحكم لصالحه وتحميل نادي الاتحاد كافة الالتزامات المالية بهذا الشأن، وذلك استناداً للمادة 14 من اللائحة الدولية الخاصة بأوضاع انتقالات اللاعبين.
وستتحمل خزينة نادي الاتحاد الغرامة المالية التي أعلنها اتحاد الفيفا، وقيمتها بصورة تقديرية 665 ألف يورو مع 5 في المائة، غرامة تأخير، ليصل إجمالي المبلغ إلى حاجز الـ900 ألف.
ولم يُنهِ الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» عقوبته عند هذا الحد، حيث كشفت المصادر ذاتها أن الفيفا ألزم نادي الاتحاد بدفع مبلغ تعويضي للاعب مقداره 3 ملايين يورو، علماً بأن اللاعب يطالب بتعويض مالي يصل إلى 5 ملايين ونصف بسبب إنهاء عقده مع النادي دون سبب مشروع.
وسيكون نادي الاتحاد مُلزماً بسداد المبلغ كاملاً خلال 45 يوماً، ففي حال لم يتم سداد المبلغ خلال هذه المدة سيتم منع الاتحاد من التسجيل لثلاث فترات قادمة، وفي حال لم تطلب إدارة نادي الاتحاد مسببات القرار خلال 10 أيام من تاريخ صدور القرار سيعتبر نافذاً، ولا يحق له اللجوء للاستئناف عن طريق محكمة الكاس.
وأشار المصدر ذاته إلى أن اللاعب مروان دا كوستا قد يلجأ للاستئناف، ويطالب بتعويضه بـ5 ملايين يورو، فيما قد يلجأ نادي الاتحاد للمسار ذاته بحثاً عن مزيد من الوقت، لترتيب أوراقه المالية، وسداد مستحقات اللاعب قبل حلول عقوبة المنع من التسجيل.
من جهة أخرى، أبدى جمال باجندوح لاعب فريق الاتحاد السابق وفارازدين الكرواتي رغبته مواصلة احترافه في أوروبا وعدم العودة حاليا للدوري السعودي مبدياً رغبته الاستمرار في تجربته الاحترافية وإثبات نفسه. مشيداً بمدرب فريقه السابق الروماني بيتوركا منوهاً إلى رغبته الاستمرار.
وأشار باجندوح في تصريحات خاصة لموقع كورة على موقع «إنستغرام» إلى أن طموحه مواصلة مسيرته بنجاح في أوروبا والوصول لأبعد مدى فيها وتقديم الأفضل باستمرار، مرجعاً سبب رحيله عن الاتحاد لرغبته الاحتراف في أوروبا ومساعي النادي للتعاقد مع لاعب جديد في مركزه، مشيرا إلى أن القرار كان صائباً لكلا الطرفين حيث إن رغبتي للعودة للاحتراف بأوروبا أتاح الفرصة للاعب جديد في مركزي.
وقال باجندوح بأن أفضل لاعب شارك إلى جواره كان محمد نور قائد الاتحاد السابق والذي وصفه بأنه أفضل لاعب مؤثر على زملائه في المباراة، في حين وصف لاعب الهلال سالم الدوسري بأفضل لاعب بالدوري السعودي، ومنح عمر السومة الأفضلية على صعيد المهاجمين باعتباره أكثر لاعب أجنبي مؤثر، مقدما شكره للجماهير الاتحادية التي قال عنها بأنه شعر بكل الحب والانتماء معهم وأنه لن ينسى دعمهم له ومؤازرتهم ولا الكيان وكل ما قدمه له.

قد يهمك ايضا :

مدرب بورتو البرتغالي يشيد بالدوري الألماني قبل لقائه مع باير ليفركوزن

تقرير يوضح تمسك اتحاد الكرة السعودي باستئناف الدوري رغم انتشار "كورونا"

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق