أهلي جدة

عقود “الرعاة” في مقدمة اهتمامات “الأهلي” السعودي خلال الفترة المقبلة

تنتظر إدارة النادي الأهلي تسلم المبلغ المتبقي من الدفعة الأخيرة من الراعي الرئيسي للنادي، «الخطوط السعودية»، البالغة 5 ملايين ريال، وذلك بهدف سداد بعض المستحقات المالية العاجلة وإغلاق عدد من الملفات.

وكانت إدارة النادي الأهلي السابقة، برئاسة المهندس أحمد الصائغ، قد سحبت من الدفعة الأخيرة والمقدرة بـ(12 مليون ريال) مبلغ سبعة ملايين ريال مقدمة عن تاريخ الاستحقاق، لسداد الدفعة المقدمة للتعاقد مع المدرب السويسري كريستيان غروس، الذي تم إلغاء عقده بعد عدة أشهر من تسلُّمه مهمة الإشراف الفني على الفريق الأول لكرة القدم، بجانب تمويل التعاقد مع اللاعب ماركو مارين صانع الألعاب الألماني الذي تم التوقيع معه خلال فترة الانتقالات الشتوية يناير (كانون الثاني) الماضي لتعزيز صفوفه بديلاً عن اللاعب ارفين زوكانوفيتش المدافع البوسني.

جدير بالذكر أن عقد النادي الأهلي مع شريكة الاستراتيجي، «الخطوط السعودية»، ينتهي بنهاية الموسم الرياضي الحالي بعد توقيعه في عهد الأمير فهد بن خالد رئيس النادي السابق قبل ثلاث سنوات، وتحديداً في مطلع شهر سبتمبر (أيلول) من عام 2017م في حفل ضخم أُقيم في جدة لإعلان هذه الشراكة ويضع مسيرو النادي الأهلي عقود الرعاية الخاصة بالنادي، وتحديداً الفريق الأول، في مقدمة اهتماماتهم خلال الفترة المقبلة خشية أن تتسبب نهاية عقود بعض الرعاة وعدم تجديدها بتأثير سلبي على خزينة النادي وموارده المالية، وتعطيل تنفيذ البرامج الموضوعة من قبل إدارة النادي الجديدة،

برئاسة عبد الإله مؤمنة، التي تسلمت المهمة مطلع شهر مارس (آذار) الماضي، حيث يُعتبر الحفاظ على الرعاة أو جلب عقود رعايات جديدة في مقدمة الملفات التي تسعى إدارة النادي لمعالجتها ووضع حلول لها في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها جميع دول العالم، والتي تسببت بها جائحة «فيروس كورونا».

قد يهمك ايضا

الأهلي السعودي يكشف موقف جروس من البقاء أو الرحيل عن النادي

3 مدربين على طاولة مفاوضات النادي الأهلي السعودي

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق