اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

كلوب: لا أريد تمثالا.. واتصلت بعائلتي قبل 10 ثوان من التتويج

كتب- عمر قورة:

ظل الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، متواضعا رغم التتويج بالدوري الإنجليزي الممتاز بالإصرار على أنه لا يريد تمثالًا، مشيرا إلى أنه تواصل مع عائلته قبل 10 ثوان من نهاية مباراة تشيلسي ومانشستر سيتي.

وتغلب تشيلسي على مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني مساء أمس الخميس، ليحسم بذلك لقب الدوري الإنجليزي رسميا لصالح ليفربول حيث يتفوق في الصدارة بفارق 23 نقطة أمام مانشستر سيتي قبل سبع جولات من النهاية.

وتحدث كلوب في أول مؤتمر صحفي له كبطل لبريميرليج عن مكالمة لعائلته قبل تأكيد التتويج باللقب مباشرة قائلا: "اتصلت بأسرتي قبل 10 ثوانٍ من صافرة النهاية، أخبرتهم أنني أحبهم وقالوا إنهم يحبونني، كانت تلك لحظة جميلة حقا".

وأضاف: "لم أكن متأكدا من أن ذلك سيحدث لكنني لم أشك في ذلك، إنه أمر لا يصدق. لقد كنا جيدين قبل أربعة أعوام، جيدين قبل ثلاث سنوات، الموسم الماضي كان لا يصدق، وهذا الموسم استثنائي للغاية لا يُعلى عليه".

وواصل: "بعد لقاء كريستال بالاس، قررنا مشاهدة مباراة تشيلسي ومان سيتي معًا في قاعة فورمبي، ولم يكن هناك أي حد سوانا، أجرينا اختبارات كورونا مرتين هذا الأسبوع وكان الجميع بخير، فأقمنا حفلة شواء وشاهدنا المباراة".

وأكمل: "ما زلت أريد أن أعيش لمدة 30 أو 40 عامًا، لست مهتمًا بتشييد تمثال لي، لا يجب أن تتم مقارنتنا مع أساطير النادي الذين لعبوا لهذا النادي وفازوا بكل شيء في الماضي، لا تجوز المقارنة".

وتابع: "كانت الأشهر الـ13 الماضية خاصة جدًا بالنسبة لنا، إنها فترة لا تصدق في حياتي لأكون صادقًا، لا يمكنني أن أكون أكثر امتنانًا لكوني جزءً منها. ونحن لن نتوقف".

وتوجه كلوب بالشكر إلى جماهير ليفربول على التحلي بالصبر في سنواته الأولى بين أسوار "آنفيلد" قائلا: "التاريخ لم يعد عبئا، سيكون خلفيتنا الرائعة على أساس ما نقوم به".

وأتم "نورمال وان" كما يُلقب قائلا: "أشعر أنني قريب جدًا من هذه المدينة منذ أول يوم جئت فيه إلى هنا، أحب الطريقة التي يرون بها الحياة والطريقة التي يختلفون بها، أحب روح ليفربول، وإذا لم أكن أحب الأشخاص فلن أبقى هنا لتسع سنوات ".

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق