أهلي جدة

“الأهلي” السعودي يتعادل مع الشباب في دوري المحترفين

تعادل الأهلي مع ضيفه الشباب 1/1 خلال المباراة التي جمعتهما مساء أمس الأحد في الجولة الثامنة والعشرين من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم (الدوري السعودي للمحترفين)، والتي شهدت أيضا فوز الفيصلي على الوحدة 2 / 1 والاتفاق على التعاون 1 / صفر وتعادل الفتح مع اتحاد جدة 1/1، حيث تقدم الشباب بهدف سجله كريستيان جوانكا في الدقيقة 21 وتعادل علي الأسمري للأهلي في الدقيقة 39.

ورفع الأهلي رصيده إلى 47 نقطة في المركز الثالث، كما رفع الشباب رصيده إلى 40 نقطة في المركز الثامن، وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى، وفرض الشباب سيطرته على مجريات اللعب وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في المقابل اضطر الأهلي للتراجع لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي الشباب مع الاعتماد على شن الهجمات المرتدة ومع ذلك فشل الشباب في تشكيل أي خطورة على مرمى الأهلي، الذي بمرور الوقت تخلى عن حذره الدفاعي ودخل أجواء المباراة الهجومية حيث بادل الشباب الهجمات لكنه أيضا فشل في تشكيل أي خطورة.

وظل اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 20 والتي شهدت فرصة خطيرة للأهلي عندما مرر عبد الفتاح عسيري كرة بينية إلى محمد المجحد داخل منطقة جزاء الشباب من الناحية اليسرى ليسدد كرة قوية لحظة خروج مروان الحيدري، حارس الشباب، من مرماه لكن تسديدة اصطدمت بالشباك الخارجية وجاء رد الشباب قاسيا في الدقيقة التالية حيث تمكن من تسجيل هدف التقدم عندما وصلت الكرة إلى عبد الله الحمدان داخل منطقة جزاء الأهلي حيث هيأها إلى كريستيان جوانكا على حدود منطقة الجزاء ليسدد الأخير كرة أرضية قوية عانقت الشباك بعد الهدف فرض الأهلي سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع الشباب لوسط ملعبه للحفاظ على نظافة شباكه.

وأسفرت محاولات الأهلي الهجومية عن تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 39 عندما توغل عبد الفتاح عسيري بالكرة من الناحية اليمنى ومرر كرة عرضية قابلها علي الأسمري بتسديدة قوية إلى داخل المرمى ورد الشباب في الدقيقة 41 عندما سدد حسن معاذ كرة أرضية قوية من داخل منطقة جزاء الأهلي من الناحية اليمنى لكن ياسر المسيليم،حارس الأهلي، أمسكها على مرتين، كما استمرت محاولات الأهلي الهجومية بحثا عن تسجيل هدف ثان قبل نهاية الشوط الأول وسط تراجع من لاعبي الشباب، ومع ذلك، مر الوقت المتبقي من هذا الشوط بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل 1/1.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف الأهلي من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم في الوقت نفسه تراجع الشباب لوسط ملعبه واعتمد على شن الهجمات المرتدة، ومع ذلك فشل الفريقان في تشكيل أي خطورة على المرميين، لينحصر اللعب في وسط الملعب وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 63 والتي كادت أن تشهد تسجيل الأهلي للهدف الثاني عندما لعبت ركلة حرة من الناحية اليسرى من خارج منطقة جزاء الشباب ارتقى إليها لوكاس ليما وقابلها بضربة رأس لكنها مرت بجوار القائم الأيسر.

وكاد الأهلي أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 73 عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليمنى ارتقى إليها محمد المجحد وقابلها بضربة رأس لكنها ارتدت من العارضة إلى عمر السومة الذي مرر كرة عرضية لتصل إلى عبد الفتاح عسيري الذي قابلها بتسديدة قوية لكن مروان الحيدي تألق وتصدى لها لترتد إلى عسيري مرة أخرى الذي قابلها بتسديدة لحظة سقوطه على أرض الملعب لكنها علت العارضة وأصبح اللعب سجالا بين الفريقين في العشر دقائق الأخيرة من اللقاء ولكن بدون خطورة حقيقية على المرميين، وظل الوضع على ماهو عليه حتى أطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء فارضا التعادل 1/1 بين الفريقين.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الهلال يخسر قائده سلمان الفرج أمام الأهلي السعودي

الأهلي يضاعف من محنة الاتحاد ويفوز بهدفين في الدوري السعودي

المصدر: العرب اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق