اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

“الجاني مؤكد.. ولكن”.. ماذا بعد إحالة ملف “اختفاء الكؤوس” للنائب العام؟

كتب – أحمد شريف:

أعلنت وزارة الشباب والرياضة إحالة ملف "اختفاء الكؤوس" من داخل اتحاد الكرة المصري إلى النائب العام لإتخاذ الإجراءات القانونية حيال الأمر.

وزارة الشباب والرياضة كانت قد شكلت لجنة للتحقيق في الواقعة التي كشف عنها الإعلامي أحمد شوبير، لتقدم تقريرًا مفصلًا مع قرار الإحالة إلى النيابة العامة، صباح اليوم الأربعاء.

ووفقًا لبيان الوزارة الرسمي، فإن لجنة الفحص قامت بعمل جرد لمخازن اتحاد الكرة والتحقيق مع بعض العاملين به، ومن ثم رفعت تقريرها الذي تسبب في قرار الإحالة.

"بالتأكيد هناك مخالفات واضحة ظهرت في تحقيقات اللجنة"، هكذا علق مصدر في وزارة الرياضة -تحفظ على ذكر اسمه- عن الواقعة في تصريحات خاصة ليلا كورة.

المصدر نفسه أشار إلى أن وزارة الشباب والرياضة ليست معنية بالبحث عن الجناة والمخالفين في الواقعة، لكن نظرًا لوجود مخالفة واضحة ومثبتة فإن الأمر تحول إلى الصفة الجنائية.

مجرد إحالة تحقيقات الوزارة إلى النيابة العامة يعني وجود جناة في الواقعة، لكن هل الكشف عنهم وتقديمهم للمحاكمة يعد أمرًا لا بد منه؟ هذا ما يجيب عليه مصدر قضائي ليلا كورة.

المصدر قال: "إحالة الملف للنيابة يعني وجود مخالفات واضحة ومثبتة، هذا أمر بات مؤكدًا حاليًا، وإلا لماذا لم تغلق التحقيقات بعد تقرير الوزارة إذا لم يكن هناك شبهة جنائية؟".

وأضاف المصدر: "النيابة العامة ستبدأ في إجراءاتها والتحقيق في الأمر إلى جانب وزارة الداخلية، وفقًا للإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات من ناحية استجواب أطراف عدة، تفريغ الكاميرات وتتبع التحركات وغيرهم".

تحقيقات النيابة العامة والداخلية في الواقعة ربما تكشف عن الجاني ومن ثم تقديمه للمحاكمة، ولكن هناك احتمالية ألا يتم التوصل لأي جناة في الأمر، حسبما أكد المصدر.

واختتم: "إذا لم يتم التوصل لجناة بعد الانتهاء من التحقيقات فإن القضية ستغلق وتقيد ضد مجهول، ما لم تظهر أدلة جديدة خلال الفترة التي لا تجعلها تسقط بالتقادم مما قد يؤدي لإعادة فتحها من جديد".

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق