اخبار الرياضة العالمية اليوم

بيرلو: سعيد لوجود الأيقونة رونالدو معي، ونحتاج للحظ في دوري الأبطال!

هاى كورة – تحدث أندريا بيرلو المدير الفني لفريق يوفنتوس، عن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والمنافسة في دوري أبطال أوروبا .
وأجرى يوفنتوس بعض التغييرات الكبيرة في الفريق هذا الصيف، ويعتقد بيرلو أنه تمكن من استبدال بعض النجوم المتقدمين في السن بمواهب شابة .
وقال في تصريحات لموقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”: “إنهم لاعبون شبان يتمتعون بجودة عالية ولديهم آفاق كبيرة للتحسين، لذلك، عندما تنتهي مرحلة من لاعبين معينين، فمن الصواب البدء من جديد مع لاعبين صغار” .
وأضاف: “لحسن الحظ ، تمكنا من جلب هؤلاء الفتيان ومع مرور الوقت، دعونا نأمل أن يتمكنوا من التطور ويصبحوا لاعبين كبار مثل اللاعبين منذ بضع سنوات” .
يحب بيرلو العمل مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وقال إن اللاعب البالغ من العمر 35 عامًا أظهر شغف شابًا للعب كرة القدم .
وأردف بيرلو: “أنا سعيد لوجود أيقونة كرة القدم العالمية هذه، لرؤية رونالدو كل يوم، ليكون تحت تصرفي في الفريق، لرؤيته يتدرب، لرؤيته يلعب” .
وأكد: “وجود رونالدو من دواعي سروري البالغ بالنسبة لي وللفريق بأكمله، إنه شخص في سن الخامسة والثلاثين يعمل بنفس جهده عندما كان فتى صغيرًا، ولديه نفس الشغف للعب كرة القدم كل يوم، إنه مثال لنا جميعًا” .
لم يفز يوفنتوس بدوري أبطال أوروبا منذ 1995/1996، لكن بيرلو فاز بالبطولة مرتين، ويعرف أنها تتطلب أقصى قدر من الاهتمام وقليلًا من الحظ .
واستطرد: “نعلم أنه عندما تلعب في دوري الأبطال، يكون كل فريق قويًا، ولا توجد فرق ضعيفة، لذا، عليك أن تلعب ضدهم جميعًا بأقصى قدر من الاهتمام والشغف، لأنه لا يمكنك ارتكاب أي أخطاء” .
وتابع مدرب البيانكونيري: “إنها منافسة صعبة كل عام لأن دوري أبطال أوروبا صعب للغاية، هذا يعتمد على التفاصيل الصغيرة” .
وشدد بيرلو: “عندما تعود بعد العطلة الشتوية، هذه أصعب فترة في رأيي، في شهر مارس تقريبًا بعض الفرق مستواها يكون مهتزًا، في حين أن البعض الآخر ربما يكون في حالة جيدة بالفعل” .
وأكمل: “هذه أصعب فترة، أنت بحاجة إلى القليل من الحظ في بعض الأحيان، لأن الفريق قد لا يكون في أفضل حالاته، وتخاطر بخسارة الموسم بأكمله ” .
وأشار بيرلو إلى أنه يريد أن يرى فريقه يفرض لعبته على أي خصم بغض النظر عمن يلعب أو مكانه: “أتطلع دائمًا إلى لعب كرة قدم هجومية، للسيطرة على المباراة، والذهاب إلى كل ملعب وفرض لعبتنا هذا هو هدفنا، إذا لعبت في البرنابيو أو أي ملعب آخر، فالأمر سيان، ولن يغير أي شيء” .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق