اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

هاتريك نيمار يمنح البرازيل فوزا دراميا على بيرو ويضع السامبا في صدارة تصفيات المونديال

(د ب أ)

سجل المهاجم البرازيلي الشهير نيمار دا سيلفا ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود منتخب بلاده إلى قلب تأخره بهدف نظيف لفوز كبير 4 / 2 على مضيفه منتخب بيرو مساء الثلاثاء (صباح اليوم الأربعاء بتوقيت جرينتش) في الجولة الثانية من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022 بقطر.

ورفع المنتخب البرازيلي رصيده إلى ست نقاط من انتصارين متتاليين ليتصدر جدول التصفيات بفارق الأهداف فقط أمام نظيره الأرجنتيني فيما تجمد رصيد بيرو عند نقطة واحدة من مباراتين.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1 / 1 حيث تقدم منتخب بيرو بهدف مبكر للغاية سجله أندري كاريلو نجم الهلال السعودي وتعادل المنتخب البرازيلي بهدف سجله نيمار دا سيلفا من ضربة جزاء في الدقيقة 28 .

وفي الشوط الثاني ، تقدم منتخب بيرو مجددا بهدف سجله ريناتو تابيا في الدقيقة 59 وتعادل ريتشارلسون للبرازيل في الدقيقة 64 .

وضغط المنتخب البرازيلي في نهاية المباراة ليحرز هدفين آخرين حقق بهما الفوز الثمين من خلال هدفين آخرين لنيمار في الدقيقتين 83 من ضربة جزاء والرابعة من الوقت بدل الضائع ليكمل اللاعب الهاتريك ويقتسم صدارة قائمة هدافي التصفيات مع كل من البيروفي كاريلو والأوروجوياني لويس سواريز برصيد ثلاثة أهداف لكل منهم.

وشهدت المباراة طرد اللاعب كارلوس زامبرانو من بيرو في الدقيقة 89 بعد ثلاث دقائق فقط من طرد زميله كارلوس كاسيدا خلال تواجده بين البدلاء.

ورغم الأداء القوي من منتخب بيرو في معظم فترات المباراة وتفوقه على الضيوف أحيانا ، حافظ المنتخب البرازيلي على سجله الرائع في مواجهة بيرو بتصفيات بطولات كأس العالم حيث لم يسبق للسامبا أن خسرت أمام بيرو في تصفيات المونديال.

وقدم الفريقان عرضا جيدا في الشوط الأول دون أن ينجح أي منهما في فرض سيطرته على مجريات اللعب حيث جاء اللعب سجالا بينهما خلال هذا الشوط وجاءت نتيجة الشوط معبرة عن هذا بالتعادل 1 / 1 .

وبدأت المباراة بمناوشات هجومية من الفريقين لم تشكل أي خطورة حقيقية في الدقائق الخمسة الأولى من المباراة.

ولكن منتخب بيرو باغت ضيفه البرازيلي بهدف التقدم في الدقيقة السادسة عن طريق أندري كاريلو.

وجاء الهدف اثر هجمة منظمة للفريق ومحاولة من الدفاع البرازيلي لإبعاد الكرة عن منطقة الجزاء لكن الكرة تهيأت أمام كاريلو المندفع أمام منطقة الجزاء ليسددها مباشرة قوية وتستقر الكرة في المرمى على يمين الحارس ويفرتون.

كما تلقى المنتخب البرازيلي صدمة أخرى في الدقائق الأولى حيث أجرى مديره الفني تيتي تغييرا اضطراريا في الدقيقة 12 بنزول رودريجو كايو بدلا من ماركينيوس للإصابة.

وحاول المنتخب البرازيلي الرد وتسجيل هدف التعادل وسنحت له فرصة ذهبية اثر هجمة سريعة وتمريرة طولية هيأها اللاعب كاسيميرو برأسه إلى زميله روبرتو فيرمينو المندفع داخل منطقة الجزاء ولكن بدرو جاليسي حارس مرمى بيرو تصدى ببراعة لكرة فيرمينو قبل أن يشتتها الدفاع.

ووسط محاولات المنتخب البرازيلي للرد وتسجيل هدف التعادل ، كاد منتخب بيرو يخطف الهدف الثاني اثر هجمة سريعة منظمة في الدقيقة 23 ولكن الحارس البرازيلي تصدى لهذه المحاولة بثبات ليحافظ على فرص فريقه في العودة بالمباراة.

وجاء الرد قاسيا من راقصي السامبا حيث حصل نيمار على ضربة جزاء في الدقيقة 26 اثر هجمة منظمة للفريق فشل دفاع بيرو في التعامل معها كما تعرض نيمار لجذب من قميص اللعب من قبل يوشيمار يوتون داخل منطقة الجزاء فلم يتردد الحكم في احتسابها ضربة جزاء.

وسدد نيمار ضربة الجزاء بهدوء شديد على يمين الحارس ليكون هدف التعادل في الدقيقة 28 .

وأحرز نيمار هدفا آخر للسامبا في الدقيقة 30 ولكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

واستعاد منتخب بيرو اتزانه تدريجيا فيما تراجع منتخب البرازيل للدفاع ليستغل منتخب بيرو هذا التراجع ويكثف محاولاته الهجومية في الدقائق التالية حيث تلاعب بالدفاع البرازيلي لكن دون تشكيل خطورة حقيقية على مرمى ويفرتون.

ورد كاسيميرو بتسديدة قوية من ضربة حرة من مسافة بعيدة في الدقيقة 38 لكنها ذهبت في متناول حارس المرمى.

وعاند الحظ المنتخب البرازيلي في الدقيقة 41 حيث مرر رينان لودي كرة نموذجية عالية من الناحية اليسرى وانقض عليها فيرمينو بضربة رأس قوية لكن الكرة مرت كالسهم خارج القائم.

وتقدم جاليسي للتقدم داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 44 لقطع هجمة سريعة خطيرة للمنتخب البرازيلي لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.

وبدأ منتخب بيرو الشوط الثاني بنشاط هجومي ملحوظ لكنه اصطدم بالتنظيم الدفاعي من جانب الضيوف.

وعاد المنتخب البرازيلي سريعا لمبادلة مضيفه المحاولات الهجومية ، وطالب نيمار بضربة جزاء في الدقيقة 53 مدعيا التعرض للعرقلة وطالب لاعبو بيرو بإنذار اللاعب لادعائه التعرض للعرقلة فيما أشار الحكم باستمرار اللعب.

وواصل الفريقان تبادل الهجمات في الدقائق التالية ، وأسفرت محاولات بيرو عن هدف التقدم في الدقيقة 59 .

وجاء الهدف عندما حاول دفاع السامبا إبعاد الكرة من منطقة الجزاء فهيأ الكرة إلى ريناتو تابيا المتحفز أمام منطقة الجزاء والذي سدد الكرة مباشرة باتجاه المرمى لتمر بين قدمي البديل كايو وترتطم بقدمه خلال مرورها لتغير اتجاهها قليلا وتخدع الحارس وتستقر في المرمى على يسار ويفرتون.

وبدأ المنتخب البرازيلي رحلة البحث مجددا عن هدف التعادل وكان لاعبوه الأكثر استحواذا على الكرة في الدقائق التالية مع تراجع منتخب بيرو للدفاع.

ولم يتأخر المنتخب البرازيلي في تحقيق هدفه حيث أحرز هدف التعادل في الدقيقة 64 بتوقيع ريتشارلسون.

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية وصلت منها الكرة على رأس فيرمينو الذي لعبها في اتجاه المرمى وحاول الحارس إبعادها دون جدوى ثم أكملها ريتشارلسون إلى داخل المرمى محرزا هدف التعادل.

وأوقف الحكم المباراة لنحو ثلاث دقائق من أجل تأكيد صحة الهدف عبر نظام حكم الفيديو المساعد (فار) ثم أكد احتساب الهدف.

وأجرى تيتي مدرب البرازيل ثلاثة تغييرات دفعة واحدة في الدقيقة 70 بخروج فيليب كوتينيو وفيرمينو غير الموفقين ورينان لودي ونزول إيفرتون سواريس وإيفرتون ريبيرو وأليكس تيليس مكانهم على الترتيب.

وواصل الفريقان كفاحهما في المباراة أملا في تحقيق الفوز كما شهدت المباراة مناوشات متكررة بين نيمار ولاعبي المنتخب البيروفي لكن الحكم تدخل في الوقت المناسب أكثر من مرة وإن اكتفى بالتحذيرات.

واستغل المنتخب البرازيلي هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 80 وحصل على ضربة جزاء عندما تعرض نيمار لدفعة من اللاعب لويس أبرام في وسط منطقة الجزاء.

وسدد نيمار ضربة الجزاء بعدما هدأت موجة احتجاج لاعبي بيرو على قرار الحكم ولعب نيمار الكرة بهدوء مجددا على يمين الحارس وبعيدا عن متناوله ليكون هدف التقدم في الدقيقة 83 .

وتوترت أعصاب لاعبي بيرو بعد هدف التقدم البرازيلي ما دفع الحكم لطرد اللاعب كارلوس كاسيدا في الدقيقة 86 خلال تواجده بين البدلاء.

وبعدها أدى التدخل العنيف والضرب باليد في وجه اللاعب ريتشارلسون إلى إنذار كارلوس زامبرانو ولكن الحكم عاد وطرد اللاعب من المباراة في الدقيقة 89 بعد مراجعة الواقعة عبر الـ(فار) والتأكد من تعمده ضرب المنافس.

ولكن نيمار ورفاقه لم يكتفوا بهذا الفوز حيث سجل نيمار هدفه الثالث (هاتريك) في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع من متابعة جيدة بعد هجمة سريعة للفريق وتسديدة البديل ريبيرو المرتدة من القائم ليضعها نيمار داخل المرمى دون عناء لينتهي اللقاء بالفوز الكبير للبرازيل.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق