اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقيا

المقاصة والجونة ينافسان الاتحاد على ضم بادجي من الأهلي

دخل ناديا المقاصة والجونة على خط المفاوضات التى تلقاها السنغالى آليو بادجى، مهاجم الأهلى، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، وأبدى مسئولو الجونة والمقاصة رغبتهما فى ضم المهاجم السنغالى الذى بات رحيله من الأهلى أمراً شبه مؤكد، بناءً على رؤية الجهاز الفنى للقلعة الحمراء بقيادة الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى، وبذلك ينضم عرض الجونة والمقاصة لعرض الاتحاد السكندرى الذى دخل في مفاوضات مكثفة وقوية لضم مهاجم الأهلى على سبيل الإعارة لمدة موسم، ورحّب الأخير باللعب فى الدورى المصرى حال رحيله عن القلعة الحمراء، لكنه طلب الحصول على نفس قيمة عقده مع الأهلى والذى يبلغ 700 ألف دولار فى الموسم الواحد.

من ناحية أخرى، يضع مسئولو الأهلى الرتوش الأخيرة على صفقة تبادلية من العيار الثقيل تقضى بانتقال أحمد الشيخ لبيراميز وضم الأهلى محمد فاروق جناح منتخبنا الوطني، وتقدم بيراميدز بعرض رسمى لشراء أحمد الشيخ من الأهلى نهائيا، والمثير أن الإدارة الحمراء وافقت على الأمر، إلا أنهم اشترطوا أن يكون المقابل انضمام لاعب من بيراميدز للأهلى وتم اختيار محمد فاروق، وهو الأمر الذى رحبت به إدارة بيراميدز، ومن المقرر لإعلان عن الصفقة بشكل رسمى بعد انتهاء المباراة النهائية لبطولة دورى أبطال أفريقيا بين الأهلى والزمالك، والمقرر إقامتها يوم 27 نوفمبر الجاري.

ورفض مسئولو الأهلى مقترح بيراميدز بدخول أحمد الشناوى ضمن الصفقات التى يضمها الفريق الأحمر من بيراميدز هذا الموسم، حيث أكد مسئولو الأهلى أن الحراسة ليس ضمن الأولويات فى المراكز المطلوبة للتدعيم، بالإضافة لوجود تحفظ فنى على أداء أحمد الشناوي، حيث يملك الثنائى محمد بسام ومحمود جاد فرصا أفضل حال استقرار الأهلى على ضم حارس مرمى جديد، فى الوقت الذى رفض بيراميدز مقترح الأهلى بضم البوركينى إيريك تراورى نجم بيراميدز فى صفقة بيع أحمد الشيخ، ليتم الاتفاق فى النهاية أن تكون الصفقة الأولى بين الجانبين انتقال أحمد الشيخ لبيراميدز وانتقال محمد فاروق للأهلى فى صفقة تبادلية.

قد يهمك أيضا :

فحص طبي لأليو بادجي بعد مشاركته 33 دقيقة فقط أمام بيراميدز

الإسماعيلي يُعلن التوصل لاتفاق مبدئي لعودة فخر الدين بن يوسف

المصدر: مصر اليوم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق