اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

تقرير.. مَن هما حكمتا مباراة مصر ومقدونيا بمونديال اليد؟

كتب- محمد علام:

أقيمت مباراة مصر ومقدونيا في إطار منافسات الجولة الثانية لمباريات المجموعة السابعة بالنسخة الـ27 لبطولة العالم لكرة اليد مصر 2021، والتي انتهت بفوز المنتخب المصري بنتيجة 38-19، ولم يكن الأداء القوي لنجوم الفراعنة والنتيجة الكبيرة هي من خطفت أنظار المتابعين من خلف شاشات التلفاز، بل نجحا التؤأم الفرنسي الذي أدارا اللقاء تحكيميا في لفت انتباه الجميع لهما.

وامتازت قرارتهم التحكيمية بأنها كانت قوية وجريئة خلال المباراة وظهر ذلك واضحا عندما قاما بطرد لاعب مقدونيا فيليب كوزمانوفسكي إثر تدخله القوي على علي زين لاعب منتخب مصر في الشوط الأول، إنهما الحكمتان الفرنسيتان التؤأم شارلوت وجولي بونافينتورا.

ويلقي يلاكورة من خلال هذا التقرير الضوء عليهما..

التؤأم شارلوت وجولي بونافينتورا هما من مواليد 2 أغسطس 1980، في مدينة مارسيليا الفرنسية.

تعد السيدتان بونافينتورا صاحبتا الـ 20 عاما، من الحكام المتميزين في الدوري الفرنسي، حيث يديرا مسابقات السيدات والرجال للقسم الأول في فرنسا، كما سبق لهما المشاركة في البطولات التي ينظمها الإتحادان الأوروبي والدولي لكرة اليد، بالإضافة إلى ظهورهم في دورة الألعاب الأوليمبية 2012.

أبرز المحطات الهامة في المشوار التحكيمي للتؤأم بونافينتورا:

أصبح التؤام بونافينتورا أول سيدتين تشاركان في بطولة العالم للرجال، وكان ذلك في بطولة 2017 التي أقيمت في فرنسا انذاك، وأدارا في هذه البطولة 4 مباريات، 3 منها في الدور الأول، ومباراة في دور الـ16.

وظهرت الشقيقتان شارولت وجولي في بطولة العالم للسيدات لكرة اليد 2009 بالصين، و2011 بالبرازيل.

وخلال ظهورهم في دورة الألعاب الأوليمبية التي أقيمت في لندن 2012، تولى إدارة العديد من المباريات لمسابقتي الرجال والسيدات، قبل أن يقودا تحكيما مباراة نهائي السيدات أنذاك بين النرويج والجبل الأسود في أغسطس 2012.

وقاما بإدارة نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة السيدات للسيدات في مايو 2014 بين بطل المجر وبطل الجبل الأسود وسط حضور جماهيري يصل إلى 10 الاف متفرج، كما ادارا أيضا نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة اليد للسيدات 2018، وسط حضور 12 ألف متفرج.

كما ادارا نهائي بطولة أمم أوروبا لكرة اليد للسيدات التي أقيمت انذاك في المجر وكرواتيا في 2014، بين أسبانيا والنرويج.

وأدارا تحكيما لأول مرة في مسيرتهم نهائي كأس العالم للسيدات التي أقيمت أنذاك بالدنمارك 2015، بين هولندا والنرويج.

وتولى الثنائي شارولت وجولي مباراة المركز الثالث لمنافسات كرة اليد للسيدات في دورة الألعاب الأوليمبية 2016 بريو دي جانيرو بين هولندا والنرويج، التي إنتهت لصالح سيدات النرويج بنتيجة 36-26.

ونظرا لتواجد فرنسا في المربع الذهبي لبطولة العالم للسيدات 2017، وكذلك بطولة أوروبا للسيدات 2018، لم يتولى التؤأمان بونافينتورا إدارة أي مباراة في المربع الذهبي للبطولة.

وفي 2019، أصبح الثنائي شارولت وجولي أولى سيدتان يتولى ادارة مباراة في نصف النهائي، والمباراة النهائية وحدث ذلك في بطولة العالم لكرة اليد للسيدات التي أقيمت باليابان، وإنتهت بفوز هولندا على أسبانيا بنتيجة 30-29.

وفي نهائي 2019، كان للتؤأم رأي تحكيمي قوي في اخر 7 ثواني من عمر المباراة، بعد قيامها بطرد لاعبة أسبانيا إينوها هيرنانديز لمنعها حارسة هولندا من لعب هجمة سريعة، لتقررا الحكمتان طرد اللاعبة الأسبانية، مع إحتساب رمية جزائية لهولندا، سجلتها لويس أبينج، لتحقق الهولنديات لقب البطولة ويصبحن بطلات للعالم.

وتحدثا التؤأم الفرنسي بونافينتورا في تصريحات صحفية عن هذا القرار، دورنا هو تطبيق اللوائح، وأوضحت جولي انها كانت في موقع جيد لإتخاذ القرار، وأضافت انه يجب أن يكون لدي الحكم ما يكفي من الحيوية الذهنبية لإتخاذ قراره بهدو وقد يكون هذا صعبا، نظرا لعدم وجود إستخدام للفيديو أنذاك، واشارت إلى أن الحكام الإحتياطيون المتواجدون في وسط الملعب أكدو لهم صحة قرارهم بعد نهاية المباراة.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق