اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

نادر شوقي: سليمان لن يعتزل.. أحد القطبين مهتم بأكا.. ومصير ريان بيد الأهلي

نادر شوقي: سليمان لن يعتزل.. أحد القطبين مهتم بأكا.. ومصير ريان بيد الأهلي

كتب – محرر مصراوي:

صرح نادر شوقي وكيل اللاعبين بأن وليد سليمان لا يوجد لديه أي تفكير في الاعتزال، كما أوضح أن سيرج أكا لاعب الجونة تلقى اهتمام أحد القطبين، كما أشر إلى أن مصير أحمد ياسر ريان في يد الأهلي.

وقال شوقي في تصريحاته لقناة "أون تايم سبورتس" الفضائية: "لا يوجد أي نية لدى وليد سليمان من أجل الاعتزال، فوليد لاعب صاحب أهمية كبيرة في الأهلي، ولا أعتقد أنه يفكر في هذا الأمر، ولم يتحدث عنه وموقفه واضح وصريح بالتأكيد مستمر مع الأهلي الموسم المقبل ويرغب في انهاء مسيرته في الأهلي".

وتابع: "أحمد ياسر ريان مستمر مع سيراميكا حتى نهاية الموسم، ولا يمكن أن نقول شيء بخصوص مستقبله لأن الأمر يتحدد بناء على احتياج الأهلي له وترتيبه داخل صفوف الفريق وهذا الأمر رؤية فنية تحترم ويتم العمل بها في أوروبا، والأفضل لكل الأطراف سيتم العمل به".

وأضاف: "أي مهاجم في العالم يقدم فترة جيدة بالتأكيد يكون هناك اهتمام به، لكن مازال هناك وقت وأمامنا الأولمبياد يتمنى المشاركة فيها

وفيما يتعلق بمستقبل محمد هاني، قال: "كل لاعب يرغب في الاحتراف في الدوري الانجليزي بالطبع، وعودتي للعمل معه لا تعني أنه سوف ينتقل في وقت قريب، لكن هذا أيضًا مرتبط باحتياج الأهلي له".

وواصل: "أكرم توفيق أيضًا من اللاعبين المنتظر مشاركتهم في الأولمبياد وهذا الأمر من الوارد أن يكون سبب في انتقاله".

واستطرد: "لا يوجد عروض رسمية من الأهلي والزمالك للتعاقد مع سيرجي أكا لكن هناك كلام من أحدهما حول إمكانية التعاقد معه".

وأردف: "لست أنا من تولى إدارة انتقال والتر بواليا للأهلي، لكني مُصر على أنه مثل فلافيو ويستطيع أن ينجح مع الفريق وإذا تم الصبر عليه سينجح لأنه يظهر بشكل ممتاز في التدريبات وما شاهدته منه لم يظهر في الملعب بعد".

واختتم قائلًا: "انصح مصطفى محمد بالاستمرار لمدة موسم أخر في جالاتا سراي لأن 6 أشهر لا تكفي، وأنصح بالانتقال لخطوة أكبر سواء فرنسا أو الدوريات الكبرى لكنه أيضًا سيتنازل ماليًا لأن تركيا تدفع أموال أكثر."

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق