اخبار الرياضة العالمية اليومكأس العالم 2018

الحقائق تنكشف يوما بعد يوم …البرتغال لولا رونالدو لم تكن أبدا ستحقق يورو 2016 !

هاي كورة_ عندما حقق منتخب البرتغال يورو 2016 كان الكثيرون يرون إن رونالدو إنتفع بسبب وجود منتخب قوي للبرتغال وإن البرتغال ربما كانت قادرة على الفوز باليورو بدون الدون .

الأيام مرت سريعا :

_خواو ماريو تاه مع إنتر

_ريناتو سانشيز عاش الجحيم مع بايرن

_أدريان سيلفا فشل مع ليستر وذهب لموناكو

_إيدير لم نسمع عنه شيئا بعد نهاية البطولة

كلها تجارب أثبتت إن رونالدو كان يحمل لواء المنتخب في اليورو وبدونه لم يكن أي لاعب من المنتخب قادر على منح الثقة لزملائه لذلك فإن الحديث عن عدم وجود دور لرونالدو في التتويج باللقب أمر أصبح عبثي ويعتمد فقط على الأهواء الشخصية ليس أكثر .

المصدر: هاي كورة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق