اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

تقرير.. كيف يتأثر المنتخب المصري بغياب صلاح؟

مواجهة حاسمة في مشوار التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021 يخوضها المنتخب المصري أمام مضيفه جزر القمر، ضمن منافسات الجولة الثانية، بعد افتتاح محبط بالتعادل في الأسكندرية مع المنتخب الكيني.

ويخوض المنتخب المصري مواجهتي الجولتين الأولى والثانية من عمر التصفيات المؤهلة للبطولة القارية في غياب نجمه الأبرز محمد صلاح، لاعب فريق ليفربول الإنجليزي، الذي يعاني من إصابة في الكاحل.

ومنذ انطلاق مشواره الدولي بقميص المنتخب المصري في الثالث من سبتمبر عام 2011 لم تعتد الجماهير المصرية مشاهدة منتخبها الوطني بدون صلاح الذي تألق في الملاعب الأوروبية بقمصان بازل السويسري، تشيلسي الإنجليزي، فيورنتينا وروما الإيطاليين وأخيرًا ليفربول الإنجليزي على الترتيب.

8 مواجهات فقط لعبها المنتخب المصري بدون صلاح، بين 52 مباراة رسمية لُعبت منذ افتتاح مشوار صلاح الدولي، وغاب نجم ليفربول وهداف الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسمين الماضيين عن معظم تلك المباريات بسبب الإصابة.

طوال ثلاث سنوات متتالية، لم يغب صلاح عن أي مواجهة للمنتخب المصري، قبل أن يُحرم المنتخب المصري من خدماته في مواجهتيه "ذهابًا وإيابًا" أمام المنتخب التشادي، في المرحلة الثانية من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 بسبب الإصابة.

تلقى المنتخب المصري خسارة مفاجئة خارج ملعبه بهدف نظيف أمام نظيره التشادي في الرابع عشر من نوفمبر عام 2018 قبل أن يرد برباعية نظيفة بعد ثلاثة أيام فقط، ليتأهل إلى المرحلة النهائية من عمر التصفيات المونديالية.

في شهر نوفمبر مجددًا، كان الغياب التالي لمحمد صلاح عن صفوف منتخب بلاده في المواجهات الرسمية، لكن الغياب في تلك المناسبة كان بسبب الراحة، عندما لعب المنتخب المصري أمام مضيفه الغاني في الثاني عشر من نوفمبر عام 2017 بدون نجمه الأبرز وعدد آخر من لاعبيه الأساسيين، بعد ضمان التأهل لنهائيات كأس العالم 2018 في الأراضي الروسية، وانتهت المواجهة بالتعادل بهدف لكل منتخب.

وغاب صلاح عن المواجهة المونديالية الأولى أمام أوروجواي، في الخامس عشر من شهر يونيو عام 2018، وهو اليوم الذي وافق ذكرى ميلاده السادسة والعشرين، بعدما تعرض لإصابة في الكتف خلال المواجهة النهائية لدوري أبطال أوروبا، وخسر المنتخب المصري المواجهة بهدف نظيف.

في السادس عشر من أكتوبر بالعام ذاته، غاب صلاح عن المنتخب المصري خلال مواجهته خارج ملعبه أمام إيسواتيني، بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2019، وفاز المنتخب المصري بثنائية نظيفة، قبل أن يغيب للراحة عن مواجهة النيجر في الثالث والعشرين من مارس عام 2019، ضمن التصفيات ذاتها، بعدما ضمن المنتخب المصري الظهور في البطولة.

وبمواجهتين جديدتين غاب عنهما صلاح ارتفع عدد المواجهات الرسمية التي حُرم المنتخب المصري من مجهوداته بها إلى ثماني مواجهات، جاءت خمس منها في شهر نوفمبر الذي مثّل "لعنة" على مسيرة صلاح الدولية.

وخلال سبع مواجهات سابقة لعبها في غياب صلاح، حقق المنتخب المصري فوزين فقط على منتخبي تشاد وإيسواتيني، بينما تعادل في ثلاث مواجهات أمام غانا، النيجر وكينيا، وخسر أمام تشاد وأوروجواي.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق