اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

مبابي: مغامرتي انتهت مع باريس.. وانضمام ميسي لم يغير رأيي

مبابي: مغامرتي انتهت مع باريس.. وانضمام ميسي لم يغير رأيي

كتب- منة عمر:

أكد كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، أن مغامرته قد انتهت مع الفريق الفرنسي، مضيفًا أن انتقال ليونيل ميسي إلى ملعب الامراء لم يغير وجهة نظره لأنه لا يتخذ قرارات مفاجئة.

وخلال تصريحاته لصحيفة ليكيب الفرنسية، تحدث مبابي عن مستقبله وارتباط بالانتقال إلى ريال مدريد.

وقال مبابي: "ريال مدريد هو النادي الوحيد الذي كان بإمكانه تسهيل رحيلي عن باريس هذا الصيف".

وأضاف: "قبل اليورو، أخبرت النادي أنني لا أريد التمديد، وبعد اليورو قلت إنني أريد المغادرة، كنت أود الحصول على أفضل صفقة ممكنة للخروج "من الباب الأمامي، وتجنب الرحيل المجاني".

وتابع اللاعب الفرنسي: "ما زلت في فريق رائع وفي مكان كنت سعيدًا فيه لمدة أربع سنوات، لم أفكر في الصدام مع إدارة النادي لأنه سيكون نكرانًا للجميل.. أنا ممتن لهذا النادي".

وعن اللعب بجوار ميسي، أجاب مبابي: "لم أتخيل رحيل ميسي عن برشلونة وانضمامه إلى باريس، إنه أحد اللاعبين الذين وضعتهم في فئة (من المستحيل اللعب بجواره في فريق واحد)".

وواصل: "شعرت بنفس الشعور لكن بدرجة أقل عند انضمام نيمار إلى الفريق، لقد كانت خطوة رائعة، لكن ميسي شيء آخر".

وأكمل: "أستمتع بكل لحظة بجانبه، فاللعب بجوار ميسي فخر كبير، فهو يحب كرة القدم، هو شخص خجول لكن ليس في الملعب".

وأوضح: "عندما يكون لديك ميسي في فريقك، فأنت تعلم أنه يتعين عليه بذل القليل من الجهد، ليخزن طاقته ويكون أكثر جاهزية للتسجيل، لم أمانع الركض من أجل ميسي.. هذه ليست مشكلة.. إنه ميسي على أية حال".

وبسؤاله عما إذا كان انضمام ميسي إلى باريس جعلته يتراجع عن الرحيل عن النادي، قال: "لا، لأنني لا أتخذ قرارات مفاجئة، بل قررت بعد تفكير لفترة طويلة".

وأردف: "تجاوزت فشل رحيلي بسرعة، لكن لسوء الحظ تعرضت للإصابة في معسكر المنتخب أوائل سبتمبر، ثم عدت بسرعة وسجلت وقدمت أداء جيدا".

وعن ارتباطه بالانتقال غلى ريال مدريد، قال: "أشعر أن مغامرتي قد انتهت، وأبحث عن خوض تجربة مختلفة بعد 7 مواسم في الدوري الفرنسي، لقد بذلت كل ما في وسعي من أجل باريس، وحققت أشياء رائعة، لذا كان الرحيل هو الخطوة المنطقية".

وتابع: "عندما أعلن ناصر الخليفي (رئيس النادي) أمام العالم كله في مؤتمر تقديم ميسي، أنني لن أرحل ولن أغادر مجانًا، شعرت بالقلق نسبيا، وقلت لنفسي ماذا سيحدث لي؟، لكنني تقبلت الأمر وقلت لنفسي إن النادي متمسك بي حتى النهاية".

وبسؤاله هل ستغادر باريس سان جيرمان نهاية الموسم، أجاب الفرنسي الشاب: "في كرة القدم، حقيقة الأمس ليست بالضرورة أن تكون حقيقة اليوم أو غدًا، فإذا قيل إن ميسي سيلعب في باريس، لما تخيلت ذلك، لذا لا يمكن أن نعرف ما سيحدث".

وأتم: " كنت بحاجة لتوضيح موقفي، وأعتقد أن الوقت الحالي مناسب لكسر حالة الصمت، فلم أستطع التحدث طوال الصيف".

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق