اخبار الرياضة المصرية اليوماخبار كاس الامم الافريقية 2019اخبار منتخب مصر - اخبار المنتخب المصريدوري شمال أفريقياكأس العالم 2018

تقارير: باريس وسيتي هما الوجهة الأنسب لصلاح

تقارير: باريس وسيتي هما الوجهة الأنسب لصلاح

كتبت- منة عمر:

ناقشت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، اليوم الأربعاء، أزمة تمديد عقد محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي مع ناديه، مشيرة إلى أن باريس سان جيرمان الفرنسي ومانشستر سيتي الإنجليزي قد يكونان الوجهة الأنسب للدولي المصري من حيث المكانة والإنفاق.

وانتقل صلاح إلى صفوف ليفربول خلال صيف 2017 قادمأ من روما الإيطالي، ومن المقرر أن ينتهي عقده مع الريدز بنهاية شهر يونيو 2023.

من جانبها، قالت "إندبندنت" إن صلاح يحظى بالثناء الذي يستحقه على نطاق واسع، مشيرة إلى أنه لا يحتاج لتأكيد أي شخص على قدراته وإمكانياته فهو ليس من النوع الذي يهتم بما يعتقده الآخرون.

وأضافت الصحيفة أن المشجعين يغضبون عند مناقشة أجور لاعبي كرة القدم، لافتة إلى أن الأمر لا يتعلق بالمال أكثر من كونه مرتبط بالتقدير المهني.

وأوضحت الصحيفة أن صلاح داخل غرفة ملابس ليفربول لا يحصل على الراتب الأعلى في الوقت الحالي، وقالت: "كل التقدير لأفضل لاعب في إنجلترا لا يعني شيئا طالما لم يتم دعمه بالأموال".

كما تطرق التقرير للحديث عن تجديد إدارة ليفربول لعقود بعض نجوم الفريق أمثال فيرجيل فان دايك، أليسون بيكر، ترنت ألكسندر-أرنولد، وجوردان هندرسون، بينما لم يتم الانتهاء من تجديد عقد صلاح حتى الآن.

ولفت التقرير إلى أن ممثلو الدولي المصري طالبوا بالتكافؤ مع من هم في نفس مستواه أمثال كيفين دي بروين لاعب مانشستر سيتي الذي يتقاضي أجرا أسبوعيا يزيد على 380 ألف جنيه استرليني.

وأشارت الصحيفة إلى أن صلاح يمكنه الحصول على كل ما يريد، كما قد تكون هناك خطوة أخرى محتملة في مسيرته، مضيفة أنه مع اقتراب رحيل كيليان مبابي عن باريس سان جيرمان وارتباطه بالانتقال إلى ريال مدريد، فقد يكون النادي الباريسي وجهة محتملة تتناسب مع صلاح من حيث حجم الإنفاق والمكانة، كما لفتت إلى أن مانشستر سيتي قد يقدم هو الآخر مبادرات بشأن قائد المنتخب المصري.

وكانت بعض التقارير قد تساءلت أمس الثلاثاء حول ما إذا كان بإمكان سيتي تقديم عرضا لضم البالغ من العمر 29 عاما.. طالع مزيد من التفاصيل

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق